رحلة ملوكيّة تجتمع فيها الأصالة بالمغامرة في فيينا
  • 1 /7
  • 1 /7
  • 1 /7
  • 1 /7
  • 1 /7
  • 1 /7
  • 1 /7
    fthebanks


إذا كانت الأصالة تُشكّل سمة المدن السّاحرة، فإنّ فيينا هي واحدة من هذه المدن بامتياز. إنّها المدينة التي تجمع مزيجاً رائعاً بين ما هو تقليديّ وما هو معاصر. فعبر مزيجٍ رائعٍ من التّراث الإمبراطوريّ والإبداع المعاصر، نجحت العاصمة النّمساوية باحتلال مكانة مرموقة في سوق السيّاحة العالميّ. فهناك يمكنك الإختيار بيْن الاسترخاء والاستمتاع بالصّفاء الذهني أو المغامرة والنّشاط البدنيّ. فيينا من المدن الأوروبيّة الأكثر خضاراً ومسقط رأس عدداً كبيراً من المؤلّفين الموسيقيّين العالميّين المرموقين. فقد أولت عبر تاريخها احتراماً كبيراً للفنون، ولم تتوقّف على مرّ القرون من تعزيز الإبداع. فتحوي العاصمة النّمساويّة على مزيجٍ رائعٍ من التراث الإمبراطوريّ والإبداع المعاصر والروح الباروكيّة، فتشعرين عند وصولك إلى هذه المدينة بروحها الملكيّة. وإذا كنت تريدين عيش هذا الجوّ من الملوكيّة، انزلي في فندق Park Hyatt حيث تمتزج الفخامة بالرفاهيّة.

 

يعكُس هذا الفندق الذي يقع في ساحة آم هوف الأناقه الأصيلة لعلامة Park Hyatt مع الأخذ بعيْن الإعتبار ثقافة فيينا الفريدة والغنيّة. وهو عبارة عن مبنى عُمره 100 سنة كان في السابق مقرّاً لبنك الملكيّة الهنغارية. ويشكّل جزءاً من المنطقة الأولى في فيينا، المُدرجة كموقع للتّراث العالمي من قبل اليونسكو. يقع الفندق في قلب منطقه التسوّق الأكثر تميّزًا في فيينا على بُعد خطوات بسيطة من الشّوارع المخصّصة للتسوّق وبيوت الأزياء الفاخرة وأهمّ المعالم السياحيّة في المدينة.

 

إقرئي أيضاً:رحلة تعرّفك عـلى معنى أن تـــكـوني أمـــيرة 

يحتوي فندق Park Hyatt Vienna على 143 غرفة، بما في ذلك 35 جناحًا ومساحة خاصّة للاجتماعات والمناسبات الخاصّة. تجمع غرف الضيوف التاريخيّة والمرمّمة بين تقاليد فيينا والتكنولوجيا الحديثة وهي مجهّزة لتُجيب على كّل ما تتوقين إليْه. يُوفّر هذا الفندق لك إقامة أنيقة وفاخرة وخدمة شخصيّة فائقة الاهتمام في بيئة حميمة. فتتدلّلين هناك كالأميرات سواء في الغرف ذات الطابع الملوكيّ أو Arany Spa الذي يقدّم علاجات متألّقة وفعّالة أو المطبخ العريق الذي يقدّم أطباقاً من المكوّنات المحليّة الطازجة حُضّرَت على يدْ طهاة حائزين على جوائزعالميّة.

إقرئي أيضاً: رحلة لتصفية الذهن

تُعتَبر فيينا مركزاً من المراكز الثقافية الرائدة في أوروبا. فتحتضن فيينا حوالي 50 مسرحاً، تشمل دور الأوبرا الأربع، إضافة إلى العديد من المسارح الموسيقيّة، و150 متحفاً، وعدد كبيرمن صالات العرض، فضلاً عن مهرجاناتها الشهيرة المخصّصة للمسرح والموسيقى والرقص. ولا يُمكنك التّواجد في فيينا من دون زيارة متحف Sisi في قصر Hofburg، القصرالإمبراطوريّ الشتويّ الذي يعرض لك تفاصيل حياة هذه الإمبراطورة المميّزة الخاصّة  فيتضمّن عدداً من مقتنياتها الشخصيّة، بما فيها نسخة طبق الأصل عن الفستان الذي ارتدته ليلة حفل زفافها ومعطفها الصباحيّ ومظلّتها ومراوحها وقفّازاتها وعربة السكّة الحديديّة التي كانت تستخدمها في أسفارها. كذلك يمكنك زيارة قصر Schönbrunn وهو سكن Habsburg الصيفيّ وحدائقه الشاسعة ونهر Danube الأسطوريّ. ولا تفوّتي القيام بجولة في إحدى عربات Vienna الشهيرة عالميّاً التي تجرّها الخيول لتكتشفي بطريقة رومانسيّة جدّاً وسط المدينة. أمّا إذا كنت ترغبين في القليل من المرح والمغامرة، زوري منتزهPrater الترفيهيّ الذي يعود إلى العام 1766 ويشتهربعجلته العملاقة.

إقرئي أيضاَ: رحلة إلى أصول طعامك المفضّل

إنّها رحلة ملوكيّة تجتمع فيها الأصالة بالمغامرة. فإذا كنت تُخطّطين لعطلتك المقبلة، فلما لا تجعلين فيينا وجهتَك؟

الأوسمة

تعليقات