أمل العوضي ترّد على حادثة إيقافها عن الهواء: المذنب لا يجرؤ على التصريح


كشفت الإعلاميّة الكويتيّة أمل العوضي أنّها لن تصمت على الظلم الذي تعرّضت له بعد إيقافها عن تقديم برنامج “لمسة فوز” على التلفزيون الكويتيّ بدون أيّ سبب، مؤكّدة أنّها ستلجأ إلى القضاء للحصول على حقّها.

وكتبت أمل عبر حسابها الرسميّ على موقع “إنستجرام”: “القانون سيأخذ مجراه في موضوع  إيقافي عن تقديم برنامج “لمسة فوز” مع التلفزيون الكويتيّ بدون أيّ بيان واضح أو ذنب معلوم”.

وأثارت حادثة العوضي انتقادات لوزارة الإعلام والتلفزيون الكويتيّ، بسبب الطريقة التي تمّ بها إيقافها وعدم توضيح السبب بعد مضي 24 حلقة على البرنامج.

اقرأي أيضاً: هل عادت حليمة بولند عن قرار اعتزالها؟

وأضافت: “الدعوى ستكون بأسمي أنا أمل العوضي، مع العلم بأنّ الدعوى من المفترض أن تكون شخصيّة كما حصل في قرار إيقافي الذي يعتبر قراراً فرديّاً يتنافى مع لوائح الإعلام الكويتيّ”.

وتابعت: “وللعلم، المذنب دائماً لا يجرؤ على التصريح، وأنا جريئة بما فيه الكفاية وظهرت عبر مواقع التواصل الاجتماعيّ الخاصّة بي وصرّحت وتساءلت ما سبب إيقافي، ولكن لم أجد إجابات إلى الآن، لذلك القانون هو الحلّ للإنصاف بين الطرفين، وأنا الطرف الأوّل وسأطالب بحقّي الذي مسّته قرارات فرديّة، لا أعتقد أنّ وزارة الإعلام لها أيّ صلة فيه، ولكن لا بدّ أن تكون وزارة الإعلام هي الواجهة، لأنّ بعض الأفراد يتسترون خلف أسوار الوزارة، ليقرّروا ويفتوا في مصائر البشر”.

اقرأي أيضاً: هيفاء المنصور: السعوديّة الأولى التي تخرج فيلماً هوليووديّاً

وكانت العوضي نشرت أيضاً مقطع فيديو لها عبر تطبيق “سناب شات”، أوضحت فيه أنّه “تمّت المطالبة بعدم ظهورها على الهواء قبل انتهاء حلقة برنامجها بدقيقتين، بدون توضيح الأسباب، مع تأكيدها على التزامها بالمعايير التي يفرضها التلفزيون الكويتيّ من حيث الملابس والكلام”.

وعلّقت الكاتبة الكويتيّة فجر السعيد على هذه الحادثة قائلة: “ستبقى أمل العوضي نجمة ساطعة في سماء الفنّ والإعلام… الكراسي لا تدوم لأحد ولكن الإبداع والفن هو الباقي والمستمرّ”.

اقرأي أيضاً: ما هي الأسباب التي دفعت بـSandra Bullock إلى التفكير في الاعتزال؟


تعليقات