Muna Harib AlMuhairi : "لا تخافي من القيام بالمبادرات الأولى لتحقيق أحلامك وإن فشلتِ، فلا بأس، تحلّي بالقوة وثابري!" ‎

أصبح تمكين النساء اليوم من الأولويّات الرسميّة في الكثير من المجتمعات، وتلك خطوة ممتازة وضروريّة تعود بالإيجابيّة على النساء بشكل خاصّ وعلى استمراريّة المجتمع وتقدّمه بشكل عامّ. إلاّ أنّه بعيداً عن هذه الخطوات الرسميّة، ثمّة جهود شخصيّة لنساء عربيّات كرّسن حياتهنّ لمساعدة النساء الأخريات حول العالم. وفي هذا التقرير، سنسلّط الضوء على ثلاث نساء لا يتوانين عن تلبية نداء إنسانيّتهنّ، فيستثمرن جهودهنّ في تأمين حياة أفضل للنساء الأخريات. لمنى‭ ‬حارب‭ ‬المهيري‭ ‬قصّة‭ ‬جعلتها‭ ‬تعد‭ ‬نفسها‭ ‬بتحسين‭ ‬ظروف‭ ‬النساء،‭ ‬وبالتالي‭ ‬بالمشاركة‭ ‬في‭ ‬صنع‭ ‬مستقبل‭ ‬أفضل‭ ‬للأجيال‭ ‬الناشئة‭.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

بالرغم من جدول أعمالها المزدحم، لا تتوانى منى حارب المهيري عن تلبية نداء إنسانيّتها. فها هي رائدة الأعمال الإماراتيّة تكرّس وقتها وجهودها لمساعدة الآخرين. فتعتبر ذلك هدفاً سامياً لحياة الإنسان، إذ يشكّل عمليّة تنويريّة له ويساعده على فهم أولويّاته. ولتتشارك هذه الثمرة مع الآخرين من حولها، أسّست مجموعة من المنظّمات الخيريّة تهدف كلّ واحدة منها إلى تحسين وضع معيّن أو نشر التوعية حول قضيّة ما. تعرّفي معنا في ما يلي إلى هذه المرأة الإماراتيّة وعلى جهودها الرامية إلى تمكين المرأة والشباب وجعل المستقبل أفضل.

اقرئي أيضاً: Lea Helou: اعملي بجهد لتحقيق أحلامك وتمتّعي بالثقة بأنّ كلّ شيء ممكن‎

أنت محترفة في مجال الاتّصالات والتسويق وإدارة الأعمال ولديك خبرة تفوق الـ18 عاماً في التسويق والاتّصالات والسياحة. ما الذي جذبك إلى عالم "الأعمال الخيريّة" وحثّك على تأسيس مجموعة من المنظّمات الخيريّة؟

كالكثر من حولي، نشأت في بيئة تشجّع على مدّ يد العون للآخرين كجزء من التقدّم وبناء الشخصيّة الذاتيّة. سأبدأ مع والديّ رحم الله روحهما، اللذين جسّدا معنى العطاء بامتياز فعلّماني وإخوتي أنّ السعادة الحقيقيّة لا تكتمل إلاّ من خلال نقلها للآخر، عبر مشاركة ما نملكه من مال مهما بلغت قيمته المادّيّة سواء كبيرة أم صغيرة، أو مشاركة ما نملك من قوّة وعزيمة مع من هم في أمسّ الحاجة إليها. لكنّ تعاليم ديني واتّجاهات عائلتي ليست التي نمّت فيّ تلك النفسيّة فحسب، بل أيضاً قيادة هذا البلد اليوم، والضوء الذي سلّطه آباؤنا على هذه الأرض في الماضي، بدءاً بالراحلين الشيخ زايد آل نهيان والشيخ راشد آل مكتوم، رحمهما الله اللذين أنشآ مع غيرهما هذا البلد جنباً إلى جنب على مبادئ العطاء والتسامح وتقبّل الآخر.

أطلقت مبادرة Breathing Numbers الخيريّة لدعم اللاجئين السوريّين والفلسطينيّين من خلال فيلم وثائقيّ وتقديم المساعدات. لكنّ تلك المبادرة التي كانت في الأساس مشروعاً وثائقيّاً سرعان ما أصبحت نقطة انطلاق لعمل إنسانيّ هادف للغاية. فما سبب اختيارك هذه الأزمة المحدّدة؟  

انكسر قلبي لدى مشاهدة الأخبار ورؤية تلك الأرقام من البشر على الشاشة، جرحى وضحايا صغاراً وكباراً. في ذلك الحين، كانت الأزمة في سوريا جديدة ولم يكن هناك الكثير ليقام تجاه الموضوع. نشأت مبادرة Breathing Numbers لإعطاء الدعم المطلوب وحثّ الأفراد والمنظّمات على التحرّك والعمل. وقد تمّ اعتماد نهج بسيط جدّاً بهدف إعادة الحياة إلى تلك الأرقام التي نراها على الأخبار وجعل الناس يتفاعلون مع تلك القصص ومع الأحداث التي تجري والتحرّك في نهاية المطاف. فما بدأ كمشروع وثائقيّ سرعان ما تحوّل إلى عمل إنسانيّ كامل بعد أخذ أجزاء صغيرة من عمليّة التوثيق ومشاركتها مباشرة على مواقع التواصل الاجتماعيّ، التي أعتقد أنّها أصبحت أقوى منصّة تسويقيّة للقضايا الإنسانيّة اليوم. في السنوات الخمس الماضية، عملت مع مجموعة رائعة من المتطوّعين، الذين اتّخذوا لقطات من أجزاء مختلفة من العالم للمشاركة في مشاريع Breathing Numbers وحملاتها. وبرامجنا غطّت جوانب كثيرة من حياة اللاجئين السوريّين لنتابع بعدها مع الفلسطينيّين.

أمضيت الكثير من الوقت في الأردن لزيارة مخيّمات اللاجئين السوريّين. ما هو الدرس الأكثر قيمة الذي تعلّمته من خلال قصصهم؟

تعلّمت أنّ الروح البشريّة هي الأكثر قيمة في الحياة وأنّه يجب رعاية العلاقات الإنسانيّة القيّمة وتعزيزها لتأمين بقاء صحّيّ للإنسان. وإخواني السوريّون علّموني كيف أبتسم دائماً مهما قست عليّ الحياة، فهي الطريقة الوحيدة للمضي قدماً.

اقرئي أيضاً: Emon Shakoor قبول التحدّيات

أسّست أيضاً برنامج Seeds of change Volunteer Group المحلّيّ والتطويعيّ الذي يهدف إلى ترويج أعمال الخير "العشوائيّة" في الإمارات. كيف تمكّنين المرأة من خلال هذا البرنامج وغيره من الجمعيّات الخيريّة التي أسّستها؟

يهدف برنامج Seeds of change SoC إلى تغيير المفهوم العام للأعمال الإنسانيّة والخيريّة. أردت تشجيع التغيير في سلوك الأفراد من خلال تبنّي "أفعال الخير" في حياتهم اليوميّة بدلاً من الالتحاق بأيّ منظّمة لتحقيق "الخير" الأمر الذي قد يتّخذ بعض الوقت أحياناً وقد يكون معقّداً أيضاً.

لا يرتكز برنامج Seeds of change SoC على تمكين المرأة وحسب بل الشباب بشكل عام. أمّا مبادرة Breathing Numbers فترتكز بدروها على البرامج التي تستهدف مسألة تمكين المرأة. وكمثال على ذلك، أذكر برنامج دعم الرسّامات اللاجئات ومساعدتهنّ على عرض لوحاتهنّ وتشجيع بعض السيّدات على صناعة الصابون وبيعه وبيع المأكولات فضلاً عن استخدام بعض النساء ذوات التحصيل العلميّ المناسب كمعلّمات في المدارس. نعمل أيضاً مع مجموعات كبيرة من النساء داخل المخيّمات كمتطوّعات رئيسات وداعمات للبرنامج. أمّا في ما يخصّ المساعدات المباشرة، فغالباً ما نتعامل مع النساء إذ تعلّمنا أنّه في مجتمع اللاجئين تعرف المرأة تحديد الأولويّات وكيفيّة استخدام المساعدات بحسب أهمّيّتها كحليب الأطفال مثلاً، قبل إنفاقه على أمور أخرى أقلّ حاجة.

أسّست مع نجود البستكي منظّمة Buksha التي تدعم الإماراتيّين ذوي الدخل المنخفض في المناطق الريفيّة من خلال تشجيع السيّاح على زيارة تلك المناطق. برأيك، كيف ترتبط أعمال الخير بالسياحة؟

الهدف من Buksha هو تأسيس وكالة سياحيّة ذات هدفين أساسيّين: الربح والتأثير الاجتماعيّ. تهدف الوكالة السياحيّة إلى حثّ السيّاح والأشخاص المهتمّين على العيش مع الأسر ذوات الدخل المنخفض في المناطق الريفيّة في البلد. ومن خلال مجموعة البرامج التي قمنا بتنظيمها، ستساعد تلك الزيارات على إنشاء مصدر جديد للدخل لتلك الأسر بالإضافة إلى تعزيز الاقتصاد في تلك المناطق.

اقرئي أيضاً: عندما‭ ‬تصبح‭ ‬الحرف‭ ‬مدخلاً‭ ‬إلى‭ ‬تمكين‭ ‬المرأة‬‬‬‬‬‬

بصفتك من عاشقات السفر حول العالم وباحثة عن المعرفة ربطت شغفك بالسفر مع أعمالك الإنسانيّة لدعم المجتمعات التي تسافرين إليها. ما هي النصائح التي تسدينها إلى قارئاتنا حول خيارات السفر المستدام والبرامج التطوعيّة؟  

بشكل عام، حين يتعلّق الأمر بالسفر، حاولي المزج بين الأمور وابحثي عن خيارات تساعد المجتمع الذي تقصدينه لا سيّما إن كنت تسافرين إلى أكثر المناطق فقراً. لا تسيئي فهمي فأنا أحبّ أن أدلّل نفسي وأن أقوم برحلات استجمام بين الحين والاخر إلاّ أنّني أفضّل حاليّاً العيش بين الجماعات بدلاً من النزول في الفنادق. وإليك بعض النصائح:

- المكوث لدى أسرة محلّيّة لدعم الاقتصاد المحلّيّ.

- الابتعاد عن المناطق السياحيّة، ستتفاجئين بالخبرات الجميلة التي ستكتسبينها والأحاديث التي ستتوصّلين إليها.

- في خلال تلك الأحاديث، اسألي عن برامج وفرص التطوّع. بإمكانك التطوّع أو المساعدة في أيّ مكان لبعض الأيّام ما سيعطيك فكرة غنيّة عن البلد الذي تزورينه.

- إن أردت طريقة أسهل، بإمكانك حجز رحلتك مع شركة سفر معروفة تنظّم رحلات تطوّع عالميّة، ويمكنك مشاهدة المعالم السياحيّة والقيام بنشاطات ثقافيّة.

بعد مبادرة Breathing Numbers تمّت دعوتك إلى قصر باكنهام في لندن وإلى حدث "نساء المستقبل 2014"، وصُنّفت في المرتبة الـ54 بين النساء العربيّات الأكثر نفوذاً في العالم. برأيك ما الذي يعزّز ثقة المرأة بنفسها وهل لديك أيّ وصفة سرّيّة للنجاح تحبّين مشاركتها مع قارئاتنا؟

يعتقد الناس أنّ الثقة تبنى من خلال البيئة التي ننمو فيها والعوامل الخارجيّة وآثار الآخرين. قد يكون هذا الأمر صحيحاً إلى حدّ ما وفي بعض الحالات. ومع ذلك، أؤمن كثيراً بأنّ ثقة الشخص ترتكز على الاختبار وعلى الاندفاع نحو حالات لا نرتاح معها. فكلّما قمنا بذلك، كلّما أصبحنا أكثر دراية بمحيطنا والمواقف المختلفة التي نواجهها، ما يسهّل علينا مواجهة المواقف الجديدة والتحدّيات غير المعروفة. وصفة سرّيّة للنجاح؟ العمل من خلال الخوف، فالخوف شعور طبيعيّ لكنّ كسر حواجزه لتحقيق النجاح في الحياة أمر ضروريّ. فعند تخطّي ذلك الخوف، كلّ شيء يصبح أكثر سهولة.

اقرئي أيضاً: Zainab Salbi: كلّ امرأة تُضيء شمعة لامرأة أخرى كي تستمرّ. فإياكِ أن تُطفئي شمعتك يوماً!

بما أنّك امرأة إمارتيّة، ما رأيك في المساواة بين الجنسين في العالم العربيّ؟ كيف ترين المرأة العربيّة اليوم؟ وكيف نستطيع دفع بعض مجتمعاتنا الذكريّة على تمكين النساء؟

برأيي، نسبة المساواة بين الجنسين تختلف بحسب المناطق العربيّة. فبعض البلدان تحتاج جهوداً أكثر من غيرها. في الإمارات، شكّلت مسألتي تمكين المرأة والمساواة بين الجنسين أحد أهداف الحكومة الإماراتيّة الأساسيّة، والدليل على ذلك إنشاء "مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين" والدفع المستمرّ نحو مشاركة النساء في المقاعد الحكوميّة العليا والقرارات الإداريّة، ما صنّف الإمارات في المرتبة الأولى في مجال المساواة بين الجنسين في دول مجلس التعاون الخليجيّ حديثاً.

من ناحية أخرى، قد تكون ثمّة حاجة إلى النظر إلى عمليّة صنع القرار اليوميّة في مكان العمل. في العادة، لا تتمتّع المرأة بالوصول الكامل إلى الأماكن التي تتّخذ فيها هذه القرارات بسبب القيود الثقافيّة التي تمنعها من أن تكون متواجدة جسديّاً في المكان الذي يتمّ فيه اتّخاذ القرار والذي يتمّ في الأماكن الاجتماعيّة خارج مكان العمل. يكمن الحلّ هنا في احترام القيود الثقافيّة الموجودة والاعتراف بها واتّخاذ القرارات في أماكن العمل حيث يتواجد جميع الأطراف.

ما هي رسالتك للمرأة العربيّة بمناسبة يوم المرأة العالميّ؟ وما هي نصيحتك لها لتحقّق أحلامها؟

تحلّي بالقوّة ولا تنسي أبداً أنّك امرأة. عيشي أنوثتك بكلّ معانيها، بالطيبة والجمال والدفء والذكاء والشغف والأمومة. اتبعي أحلامك ولا تنسي أنّ دعم الآخرين مهمّ لكن من دونه أنت أيضاً قويّة وقادرة على كلّ شيء. لا تخافي القيام بالمبادرات الأولى لتحقيق أحلامك وإن فشلت في ذلك فلا بأس، تحلّي بالقوّة وثابري. فالفشل يعزّز حسّ القوّة لدينا ويعلّمنا على تحقيق أحلامنا بشكل أفضل في المستقبل.

اقرئي أيضاً: Adwa Aldakheel التميّز‭ ‬بلا‭ ‬حدود‬‬

اكتب الكلمات الرئيسية في البحث