جائزة “ماري كلير العالميّة” للعطور للعام 2018
  • 1 /13
  • 1 /13
  • 1 /13
  • 1 /13
  • 1 /13
  • 1 /13
  • 1 /13
  • 1 /13
  • 1 /13
  • 1 /13
  • 1 /13
  • 1 /13
  • 1 /13


للعام الثامن، تشترك 28 نسخة من مجلّات Marie Claire التي تصدر حول العالم لتمنح جوائز العطور المتنوّعة. بدءاً بتميّز تركيبة العطر ووصولاً إلى جمال الزجاجة، تغطّي هذه الجوائز كافّة جوانب العطور النسائيّة والرجاليّة التي تجدّد الحياة بنفحات الأزهار المنعشة.

اقرئي أيضاً: Narciso Rodriguez : “إرث العطور هائل وزُرع فيّ منذ سنّ صغيرة”

جائزة أفضل زجاجة عطر نسائيّ


Girl of Now من Elie Saab

زجاجة العطر هذا أشبه بقطعة مجوهرات جذّابة ومبهرة وقد لاقت بالفعل استحسان الجميع. الزهرة ذات البتلات بلون الأزرق الباستيل تتفتّح حول عنق الزجاجة فتذكّرنا بعالم إيلي صعب لأنّها مستوحاة من أكسسوارات هذا المصمّم العالميّ. وفي هذه الزجاجة عطر اسثنائيّ وجذّاب ابتكره صانعَي العطور Sophie Labbé و Dominique Ropion. يتجلّى اللوز في تركيبة هذا العطر بكلّ أشكاله من المرّ إلى حليب اللوز الدسم ويمتزج مع حبوب التونكا والفستق المحمّص. وتأتي نفحات زهرة البرتقال والباتشولي العزيزة على قلب المصمّم إيلي صعب لتضفي طابعاً مميزاً وتزيد من جاذبيّة هذا العطر.

 

جائزة أفضل عطر نسائي


Gabrielle من Chanel

يبدو اسم هذا العطر مألوفاً لكنّه يتميّز أيضاً كونه يعكس تمرّد Gabrielle ونجاحها قبل أن تصبح Coco مؤسّسة دار Chanel. تصميم زجاجة العطر جديدة أيضاً ومختلفة عن عطر Chance الذي سبق. فتتميّز الزجاجة بنعومة جوانبها لتسليط الضوء على لون العطر الذهبيّ وتعاكس بالتالي الصورة النمطيّة التي تربط عادةً فكرة الترف والفخامة بوزن الزجاج. وقد اختار صانع العطور Olivier Polge نفحات هذا العطر من تشكيلة الأزهار البيضاء التي تعكس تاريخ دار Chanel العريق ألا وهي زهرة اليلانج والياسمين ومسك الروم وزهر البرتقال ثمّ عزّزها وأضاف إليها نفحات المسك الأبيض واليوسفي والكشمش الأسود وخشب الصندل. فتعود أيضاً نفحات الأزهار الناعمة في عطر Gabrielle ليبقى وفيّاً للعطور السابقة بينما يشعّ في الوقت نفسه نوراً ولعماناً وأناقة.

 

جائزة العطر الأكثر جرأة

Twilly من Hermes

أرادت دار Hermès إهداء الشابّات عطر مميّز بدون تشويه صورتهنّ بل التركيز بدلاً من ذلك على فرحهنّ. فاختارت صانعة العطور Christine Nagel ثلاث مواد كلاسيكيّة جمعتها معاً بطريقة جريئة ودقيقة جدّاً. فتتضمّن تركيبة العطر الزنجبيل اللاذع ومسك الروم الساطع وخشب الصندل الحسيّ. أمّا أثر العطر الذي يخلّفه على البشرة فهو ناعم وفرح وعذب وأنيق كزهرة بيضاء. وعلى عنق زجاجة العطر يلتفّ شريط ملوّن من الحرير لتزيّن به الشابّة معصمها قبل أن تستمع بنفحات العطر المميّزة. هذا العطر الذي صُمّم لجيل الألفيّة يلقى أيضاً استحسان النساء من كلّ الأعمار.

 

جائزة أفضل عطر شرقي

Nylaia من Bvlgari

يجسّد هذا العطر لغة الأناقة التي تعشقها المرأة الشرقيّة، فمن تصميم زجاجة العطر التي تشبه الجوهرة الملكية بلونها الأزرق إلى توليفة مكوناته التي تذكر بأمسيات الشرق الساحرة والتي تمتزج بنعومة بفضل ياسمين السمباك، والراتنج الصمغي مع المسك، يتبلور هذا العطر الذي ابتكرهAlberto Morillas لينضم إلى فئة الأزهار الشرقيّة وثلاثيّة Le Gemme Reali التي تحمل توقيع هذا العطّار والتي تترجم تجربة الشمّ لثلاثة عطورات تعكس الفنّ البيزنطي، والإبداع الفنّيّ لدارBvlgari.

اقرئي أيضاً: اكتشفي ما يميّز دار العطور هذه التي حطّت رحالها في دبي

تتألّف لجنة التحكيم من المحرّرين في قسم الجمال في “ماري كلير فرنسا” و”ماري كلير العالميّة”.

جائزة أفضل عطر شرقيّ في أجواء شاعريّة بمنتهى الرقيّ
لا شكّ في أنّ العطر الذي نضعه ونعتمده يؤثّر فينا بشكل كبير على المستوى العاطفيّ، إذ إنّ اختيارنا العطر ليس عبثاً. فكلّ امرأة تختار عطرها بحسب ذوقها بالطبع، لكن لا يمكننا أن ننكر أنّ خيارها يستند أيضاً إلى كيفيّة ملائمته شخصيّتها. أمّا العطور الشرقيّة فهي من العطور الأكثر جماهريّة في العالم بأسره. ويعود ذلك إلى أنّها تتّسم بطابعها الشاعريّ والغامض والمفعم بالإحساس، لذا تلقى استحساناً هائلاً لدى المرأة العصريّة التي تعتبر أنّ هذه العطور تجسّد جرأتها وقوّة شخصيّتها وطابعها المغامر بفضل تركيباتها، فتوقظ حواسها وحواس كلّ من يحيط بها.


ومن الشائع أنّ العطر الشرقيّ قويّ الأريج لدى وضعه، لكنّه يتوانى بعد بعض الوقت ليأسر الجميع بدفء رائحته وسحرها الذي لا يوصف. وكثيرة هي العطور الشرقيّة التي تقدّمها مختلف الدور العالميّة العريقة والتي تتميّز كلّ واحدة منها بطابعها الخاصّ، فما هو العطر الشرقيّ الأفضل على الإطلاق لهذا العام؟

ي إطار “جائزة ماري كلير العالميّة للعطور” بنسختها للعام 2018، نظّمت أسرة “ماري كلير العربيّة” فعاليّة استثنائيّة اختلفت عن النسخ السابقة شهدت فيها صناعة العطور في دبي اختيار العطر الشرقيّ الأفضل للعام 2018.
وبما أنّ فعاليّة من طراز عالميّ كهذه لا يليق بها سوى موقع ساحر من وحي الأجواء، وقع اختيارنا على مطعم Rüya في مدينة دبي الذي يعكس جوّاً حميماً والذي التأمت فيه أسرة “ماري كلير العربيّة” وصديقاتها المقرّبات اللواتي يشكّلن بدورهنّ جزءاً من هذه العائلة الاستثنائيّة.

يطلّ هذا المطعم الذي ينحدر من أصول تركيّة على مارينا دبي ويقدّم مأكولات تركيّة بمنتهى اللذة تبعث الشهيّة في النفس، لكنّ الأهمّ أنّه يوفّر أيضاً أجواء شاعريّة ورومانسيّة غاية في الرقيّ من وحي الفعاليّة، فاستطاعت أن تنقلنا وضيوفنا إلى عالم العطور الشرقيّة المميّزة. وتخلّلت هذا اللقاء المميّز محطّات مختلفة، منها عرضنا لنبذة عن مجلّة “ماري كلير العربيّة” أمام الحضور ومداخلة محرّرة الجمال لدينا سارة رشيد وعرضها للعطور الأخرى التي حازت جوائز مختلفة حول العالم في فعاليّات مجلّة “ماري كلير العالميّة” للعطور الفضلى.

اقرئي أيضاً:

وكذلك مداخلة الخبيرة في مجال العطور السيّدة Rawya Roumieh-Catto التي ثقّفتنا أكثر عن العطر الشرقيّ ونكهاته المختلفة وفنّ تركيب العطور، فهي ترعرعت في دبي منذ صغرها، لذا قصّت علينا كيف يذكّرها دائماً العطر الشرقيّ بدفء الإمارات ومنطقة راحتها عندما تكون خارج البلاد، لأنّ هذا النوع من العطور يتأصّل في حضارتنا ويرافقنا أينما ذهبنا ويشعرنا بالحنين.

بالانتقال إلى جائزة “أفضل عطر شرقيّ للعام 2018″، اختيرت خمسة عطور شرقيّة لم يتعرّف على أسمائها أيّ من الحضور، فكانت حاسّة الشمّ لدى الحضور هي الحاسمة لاختيار الأريج الأفضل وضمان موضوعيّة التصويت.
وبعد وقت طويل من تمتيع حواسنا بهذه الروائح العطرة، قيّم الحضور كلّ عطر من هذه العطور الخمسة من دون معرفتها ثمّ حان الوقت لإعلان النتائج.

فكانت الجائزة من نصيب العطر الشرقيّ المستوحى من أحجار الياقوت الأزرق الكريمة الذي يبعث الدفء والشاعريّة بلون قارورته وتركيبته الاستثنائيّة. فهل يمكنك تخمينه إذاً؟
العطر الفائز ليس سوى عطر Le Gemme Reali Nylaia من Bvlgari الذي تربّع على عرش العطور الشرقيّة. وننتظر بفارغ الصبر إصدارات دور العطور المقبلة لنرى من الفائز بينها، فأيّ دار ترشّحين؟

اقرئي أيضاً: دار عطور فرنسيّة عريقة تفتتح أبوابها في الشرق الأوسط

الأوسمة

تعليقات