عبير العطور الشرقيّة يبحر في رحاب الإرث الإماراتيّ

تصوير: Anastasiia Sydorchenko

لكلّ عطر أريج يكشف عن العمق الوجدانيّ لدى الأنثى. ففي طيّاته ألف حكاية يسردها من خلال نفحاته ليحرّك حواسكِ، لا سيّما تلك التي تنبثق من المكوّنات الشرقيّة.

فلا يكفي أن تبرزي جمالكِ بالأزياء والمجوهرات لتطلّي بأبهى حلّتك، إنّما تأتي الروائح الآسرة لتكلّلها.

محررة الجمال الرئيسية:سارة رشيد 

فستان من Jonathan Simkhai من Bloomingdale's

إلّا أنّه في مروحة العطور اللامتناهية، خاصّةً في هذه الصناعة التي لا تكفّ عن النموّ والتبدّل، لا بدَّ لكِ من اختيار العطر الذي يتماشى وكيانكِ بمنتهى الدقّة والحرص. فماذا لو توجّهنا إليكِ، أنت المرأة العربيّة الشرقيّة؟ فلستِ كسائر نساء الكون، لذا على عطركِ أيضاً أن يتحلّى بالفرادة.

الناشرة: عبيدة دنهش، محررة الأزياء: سيما معلوف ومصممة الأزياء: ياسمين الملا

 

اليوم، وأكثر من أيّ وقت مضى، تجد صناعة العطور نفسها وسط أجواء تنافسيّة، وإنّه خير دليل على مدى التقدّم الذي تحرزه، وهذا تحديداً ما تحتفي به ماري كلير عالميّاً. فكما جرت العادة، أقامت ماري كلير العربيّة حفل جائزة "ماري كلير العالميّة" للعطور بنسختها الجديدة للعام 2019 في يوم 26 نوفمبر.

فريق عمل ماري كلير العربية والمدعوات

وللارتقاء بهذا الحدث، ارتأت أن تتّخذ موقعاً لهذا الحفل الـPerfume House في متحف متحف الشندغة الواقع في منطقة خور، دبي.

تصميم الديكور من Aura Living

وهو يحتفي بالتراث الأكثر وقوراً للإمارات العربيّة، فيروي في كلّ زاوية من زواياه قصّة منبثقة من تاريخ الأمّة وتطوّر شعب بأكمله، فضلاً عن مزجه ما بين الطابع العريق والثقافة العالميّة. ففيه التأمت أسرة ماري كلير العربيّة وزميلاتها البارزات.

مديرة التحرير: فرح كريدية

وأكثر ما ميّز الفعالية هذا العام كان انغماس الحضور في تجربة كاملة تنبض بمزيج من الثقافة والإبداع والتاريخ، إذ يحتوي المكان على عطور شرقيّة بطابع إماراتيّ يعود تاريخها إلى قرون عدّة، فتأخذك في رحلة عطريّة فريدة مليئة بالنفحات الآسرة.

وتخلّلت هذه المناسبة سلسلة من المحطّات المتنوّعة التي يتجلّى في كلّ واحدة منها إرثُ العطور الشرقيّة. فاستُهلَّ الحدث باستضافة محرّرة الجمال الرئيسة لدينا سارة رشيد وفريق ماري كلير العربيّة للضيوف، لا سيّما شخصيّات بارزة، واستُكمل هذا الاستقبال بجولة في أرجاء المتحف العريق للتعرّف أكثر على الحرفيّة الابتكاريّة التي وُظّفت في العطور الشرقيّة الشهيرة على مرّ السنين.

من ثمّ، أُقيمت جلسة التصويت لتقييم العطور الخمسة الأفضل، وذلك في الفناء المضاءة بأشعّة الشمس الساطعة التي زُيّنت بتصاميم Aura Living، التي تستوحي من تفاصيل منطقة الخليج المتميّزة. وكانت جائزة أفضل عطر شرقيّ من نصيب Dior لعطر Spice Blend التي استلمتها ممثّلة الدار.

كما قدّم مطعم Wild and The Moon مأكولات وأطباق غنيّة وصحيّة ترتكز على مكوّنات عضويّة.‎

ولاختتام هذا الحدث السنويّ بأسلوب يلاقي الرؤى الثقافيّة والإبداعيّة، أقام العطّار الإماراتيّ Dhaher bin Dhaher ورشةََ عمل، تحدّث فيها عن شغفه بابتكار العطور وتراكيبها ومكوّناتها.

اقرئي أيضاً: جائزة "ماري كلير العالميّة" للعطور للعام 2018

اكتب الكلمات الرئيسية في البحث