ماذا كشفت المديرة الإبداعيّة لدى Swarovski عن مجموعة ربيع وصيف 2019؟

اختارت علامة Swarovski مع سفيرتها للمنطقة نهى نبيل قطعاً من مجموعة SS19 مميّزة وعصريّة . فستأخذك المديرة الإبداعية Nathalie Collin في رحلة من خلال مجموعتها والقطع التي اختارتها لك.

أخبرينا أكثر عن مجموعة ربيع صيف 2019؟

تدور المجموعة حول فكرة "الخيال هو الحلم" وذلك من خلال رحلة في جميع أنحاء البحر المتوسّط انطلاقاً من المغرب. فتستوحي هذه المجموعة من الشراشيب التقليديّة للأعمال الحرفية المغربيّة التي تتحوّل إلى شراشيب معدنيّة مرصوفة بطريقة أكثر أناقةً، بالإضافة إلى عناصر مزيّنة تحيط بالأحجار كتلك التي تجدينها في الأعمال الحرفيّة التقليديّة. وتستمرّ الرحلة في إيطاليا وجزيرة كابري وفي إسبانيا للتنعّم بأجواء صيفيّة. كذلك، لدينا جزء آخر من المجموعة يستوحي من الجزر اليونانيّة الزرقاء. فضلاً عن المجوهرات التي تتّخذ شكل الشمس وأشعّتها الذهبيّة.

ما هي الأعمال الحرفيّة التقليديّة المغربيّة تحديداً؟

للأعمال الحرفيّة المغربيّة ثقافة واسعة النطاق في المجوهرات. فهي غنيّة بالزخرفات ومفعمة بالألوان المتنوّعة و المتباينة.

كيف دمجت "عين الحسد" إلى المجموعة؟

نعم، هي جزء من المجموعة وتسمّى بـ "Lucky Goddess"، فهي جالبة للحظ. وسبق لنا أن وظّفنا عين الحسد منذ عام 2015 أو 2016. لذا نسعى في كلّ مجموعة لإعادة تصميمها بشكل مختلف.

هل تنتقين قطعة جالبة للحظّ من كل بلد؟

نعم، وأجمعها مع بعضها. لكن غالباً ما أنتقي رموز عالميّة وأخرى تؤمّن الحماية لحاملها.

ممّا استوحيت مجموعة رمضان؟

إنّها المرّة الأولى التي نكرّس فيها حملة لرمضان وأعتقد أنّها ملائمة تماماً، لأنّ هدفنا هو إيصال الإحساس الإيجابيّ الذي ينتاب الناس عندما يعيشون لحظات مدهشة ولامعة. وبالنسبة إليّ، لهذه اللحظات والمشاعر علاقة وثيقة بالنور الذي يحيي أحجار الكريستال، إلّا أنّه ليس مرئيّاً فحسب، إنّما ينبض في الداخل. وأعتقد أنّ رمضان يجسّد هذه الفكرة إذ يدعونا إلى التأمّل الذاتي والتواصل مع النور الذي يشعّ داخلنا. فنقدّم قطع عدّة تعكس هذا النور بشكل رائع.

ما رأيك بذوق نساء المنطقة؟

أعتقد أنّ للذوق علاقة بالنور وبلمسات الألوان إضافة إلى الألوان القويّة. فكما تعلمين، كيفيّة التلاعب بالألوان غاية في الأهميّة، فضلاً عن إضفاء لمسة من الرقيّ من دون المبالغة نظراً لأنّ رمضان ليس الوقت الأنسب للتباهي.

هل تتّسم القطع بنعومة أكثر من العادة؟

نعم، هي أكثر نعومة في مجموعة رمضان.

لماذا صمّمت مجموعة رمضان؟

تحدّثنا لبعض الوقت عن تصميم مجموعة لرمضان. فقد حان الوقت لإطلاقها ويتّفق الجميع أنّ التوقيت مناسب. وأعتقد أن الحظ حليفنا، وإنّني مسرورة لذلك.

من هو فريق العمل وراء مجموعة رمضان هذه؟

لدينا فريق متنوّع جدّاً من جنسيّات مختلفة، فبعد مرور عامين، أصبح فريقنا يضمّ أكثر من 20 جنسيّة. وهم من ديانات وخلفيّات ومجالات تعليم مختلفة . لذا لدينا مزيج حقيقيّ. ونقوم بمقارنات تتعلّق بالصحيات التي نراها مناسبة ونجرّبها في السوق.

ما  هي المعايير الأساسيّة الذي دفعتك إلى اختيار هذه القطع بالتحديد لشهر  رمضان؟

 ننتقي القطع الأنسب لهذا الشهر الفضيل. فاخترنا مثلاً لون الأزرق الفاتح والروديوم والكريستال الخفيف بالذهب الأبيض. كذلك، اخترنا اللون الأخضر والذهبيّ لأنّنا نعي أنّها تناسب أذواق الناس في المنطقة. فإن قارنت رمضان سابقاً والآن، ستجدين إلى أيّ حدّ يغيّر الناس طريقة ارتداء ملابسهم بشكل متزايد، فأصبح مبالغ فيها أكثر فأكثر، الأمر الذي يناسب تماماً علامتنا.

اقرئي أيضاً: سافري معنا عبر إرث Swarovski العريق ومستقبلها البرّاق

اكتب الكلمات الرئيسية في البحث