Narciso Rodriguez : “إرث العطور هائل وزُرع فيّ منذ سنّ صغيرة”
  • 1 /5
  • 1 /5
  • 1 /5
  • 1 /5
  • 1 /5


عندما اكتشف مصمّم الأزياء Narciso Rodriguez المسك للمرّة الأولى، وقع في حبّه فأصبح يستعمله مكوّناً أساسيّاً في مجموعاته لعطور For Her منذ العام 2003.

والانطباع الأوّل الذي نكوّنه عن عطر For Her عندما نشتمّه هو أنّ نفحاته ناعمة وعطرة وخفيفة. فالنفحة الرئيسة في هذا العطر هي براعم البرتقال القويّة. أمّا جوهره فيتألّف من نفحات الفانيلا ونجيل الهند اللذين يضفيان لمسة من النعومة والرقّة على تركيبة العطر. وكان لنا الشرف أن نحتفل مع المصمّم بمرور 15 عاماً على إطلاقه في مدينة مدريد، التي تشكّْل مصدر هذا العطر المنعش والأنثويّ الذي أسر نساء منطقتنا بنفحاته العذبة.

إليك إذاً ما شاركنا به Narciso Rodriguez في هذا الحوار حول ذكرى الـ15 لإطلاق عطر For Her.

ما أهمّيّة الاحتفال بمرور 15 عاماً على ابتكار عطر For Her في المكان نفسه الذي أطلق منه للمرّة الأولى؟

من الرائع فعلاً أن نتمكّن من الاحتفال في المكان نفسه الذي أصدرنا فيه العطر منذ 15 عاماً. فعندما نعمل جاهدين على مشروع ما ونعطيه من قلبنا ونضع كلّ طاقتنا لإنجاحه، لا سيّما إن كنّا نعمل على شيء خاصّ وحميم مثل العطور، نشعر بالرضى عندما نراه يلقى نجاحاً كبيراً ويصبح أحد العطور المفضّلة لدى الكثيرات في بلدان مختلفة.

 

ما هي التحضيرات لهذه المناسبة؟

أعدنا إصدار الزيت، الذي كان جزءاً من الإصدار الأساسيّ، وكذلك تصميم الزجاجة. أمّا مصدر الوحي الأساسيّ للعطر فهو طبعاً المسك، لذا كان من الطبيعيّ والمنطقيّ أن نقدّم عطراً زيتيّاً. ولتكريم العطر الأوّل، أعدنا إصدار الزيت أيضاً.

اقرئي أيضاً: Millenial Nymph شباب وجمال ونشاط اجتماعيّ

ما الذي تغيّر منذ الإصدار الأوّل لعطر For Her؟

في الواقع، كلّ شيء تغيّر. هذا العطر هو ثمرة حبّ كبير تطوّر مع الوقت. أصدرنا نسخات متعدّدة منه مثل Eau de Parfum مثلاً وFleur Musc حديثاً ثمّ أطلقنا عطر For Him الرجاليّ. لذا تغيّر العطر حتماً كما تتغيّر الموضة مع مرور الوقت، لكنّ الأساس يبقى نفسه. أمّا صورة العارضة Carmen Kass وما تمثّله فبقي نفسه. وفي عالمنا الرقميّ هذا، من الجيّد أن نبقي أقدامنا على الأرض ونقدّر تلك الأمور الصغيرة التي نجد فيها لمسة من الإنسانيّة والحرفيّة والشغف وليس الكثير من الترويج والتسويق.

 

ما أهمّيّة الارتكاز على عنصر واحد في عطورك كافّة، بدون التأثّر بالصيحات وحاجات السوق؟

أعمل ضمن حدود معيّنة، لكنّني أحبّ تجربة بعض الأمور ولا أرفض التغيير أبداً. أفضّل بعض الأمور على غيرها وكانت تجربة ابتكار العطور استثنائيّة، إذ انطلقت من مكوّن واحد، وهو المسك، ثمّ ناقشت أفكاري مع خبيرَي عطور ماهرين فنجحا في ترجمة حبّي وشغفي. وكانت الأصداء رائعة، إذ تجاوب الناس مع عطورنا بطريقة مذهلة، واعترف لي حديثاً أحد الخبراء اللامعين أنّ عطورنا بارزة ويمكن تمييزها والتعرّف عليها فوراً ويدرك الناس أنّ شخصاً واحداً يقف وراءها.

كيف توفّق بين خطّ الأزياء الخاصّ بك وخطّ العطور؟

أظنّ أنّ الخطّين مترابطان، فهما ثمرة الشغف نفسه والأفكار نفسها .

اقرئي أيضاً: اكتشفي القطع المُفضّلة لدى Radwa Al Ziki

من أين تستمدّ الوحي لابتكار تصاميمك حاليّاً؟

أجد الوحي في أماكن مختلفة، فتلهمني شوارع نيويورك مثلاً أو صورة ما على “إنستجرام”. وأتابع صفحات المشاهير والمتاحف على هذه المنصّة فأستوحي منها أيضاً.

 

كيف ترى المرأة العربيّة التي تضع عطر For Her؟

ترى المرأة العربيّة في Carmen السمة الأزليّة التي أراها فيها وتلمس أيضاً جمال العطر وجوهره.

أيّ نفحة كنت لتختار غير المسك؟

أحبّ النفحات القويّة، فربّما كنت لأختار الياسمين أو الغاردينيا مثلاً.

 

ما هي مشاريعك المستقبليّة؟

نعمل على إصدار جديد في مطلع العام القادم.

اقرئي أيضاً: عطّري منزلك بعبير الحياة

الأوسمة

تعليقات