متجر Faces بتقنيّاتٍ رقميّة في الإمارات

أعيد افتتاح متاجر "Faces" وهي العلامة التجاريّة لمتاجر التجزئة الفاخرة التابعة لـ"Chalhoub Group" في الشرق الأوسط في مول الإمارات في الآونة الأخيرة. ويتميّز المتجر الجديد بطابعه العصريّ، بحيث شهد تحوّلاً كبيراً في مظهره العام، كذلك اتّبعت العلامة منهجاً عصريّاً في الديكور لجعل تجربة التسوّق أكثر سلاسةً وراحةً. وقد حدّثنا السّيد Joffrey Chartier، مدير القسم الجماليّ لدى Chalhoub Group عن هذه التجربة. 

أخبرنا قليلاً عن إعادة فتح متجر Face Flagship الجديد في مول الإمارات؟
إنّ الهدف الأساسيّ الذي صبونا إليه في هذا المشروع هو الوصول إلى ما نحن عليه اليوم، وذلك عبر الحفاظ على قيمنا التي تتمثّل بالأصالة والإلهام والقرب من زبوناتنا ومنحهنّ لمسة جديدة. هذا بالإضافة إلى القدرة على التكيّف مع احتياجات الزبونة وحياتها في الوقت الحالي. ففي متجرنا الجديد هنا، يمكن للزبونات الحصول على تفاصيل حول آخر صيحات العناية بالبشرة والمكياج. إذ لدينا عروضات مهمّة جداً، والكثير من الأدوات الرقميّة لمساعدتها على اختيار المنتج المناسب. وسعينا لكّ ذلك نظراً إلى أنّ العنصر الأهم الذي نأخذه بالاعتبار عند افتتاح المتجر يبقى زبونات هذه المنطقة.

ثمّة تقنيّات رقميّة في المتجر، لماذا دمجتموها فيه؟
العنصر الرّقمي موجود في المتجر الجديد، لكنّه لا يحلّ محلّ الحسّ الإنساني لأنّنا من المؤمنين بالعلاقة الإنسانية ومناصريها. فأوّلاً، عند المدخل، لدينا ما يسمّى ببار الاكتشاف، والهدف منه مساعدة الزبونة على اكتشاف المنتج كما لو كانت على أريكتها في المنزل باستثناء أنّ المنتج أمامها فعليّاً. إذ يمكنها أن ترى بواسطته تقييم الزبونات للمنتج وفيديوهات عنه وأيّ شيء قد تبحث عنه أمامها، ويمكنها حتى اختباره وتقييمه أيضاً. وثانياً، لدينا خبير الهدايا الذي يحدّد ما إذا كانت هديّتها مناسبة فعلاً للشخص الذي ستقدّمها له، ويمكنها أيضاً تخصيص الهدايا بحسب رغبتها. وثالثًا قسم العطور، حيث لدينا أكثر من 400 عطر في المتجر، وثمّة طاولة رقميّة تساعدها في العثور على العطر المناسب. أمّا على الجانب الآخر، فلدينا المرآة السحرية التي تساعد الزبونة على تطبيق 10 إطلالات مكياج في أقلّ من دقيقة واحدة.
 
كيف تجعلون تجربة التسوّق هنا مؤاتية لدول مجلس التّعاون الخليجيّ؟
إنّ دول مجلس التّعاون الخليجيّ متناسبة جداً على صعيد الخدمة. لذا تتوفّر لدينا خدمة محترفة للشعر ولطلاء أظافر اليدين والرجلين. ولدينا أيضاً خدمة تركيب عطور، إذ ثمّة زبونات يركّبن عطرهنّ الخاص، هذا بالإضافة إلى خدمات المكياج لدينا.

هل من علامات تجاريّة جديدة أدخلتموها إلى المتجر؟
أعتقد أنّه لدينا اليوم أكثر من 60 علامةً تجاريّة جديدة، لأنّ تصميمنا اليوم معرض ترحيب بالعلامات التجاريّة الجديدة. وأحيانًا لا تكون العلامة التجاريّة موجودة بالكامل، بل بعض مراجعها التي نجدها مميّزة فحسب.

كيف ترى السّلوك النفسيّ للمتسوّقات في هذه المنطقة في المستقبل القريب؟
يفضّل 80% من جيل الألفيّة التسوّق على الأرض. إذ يدّعي الجميع أنّ الانترنت يمثّل الحياة الفاخرة، لكن غير صحيح، فما نراه على الإنترنت هو مجرّد تجربة مملّة للتسوّق بالتجزئة، ونرى أنّ 80% من الجيل الذي يلي جيل الألفيّة يفضّلن شراء منتجات التجميل في المتاجر وليس عبر الإنترنت. وصحيح أنّه بإمكانهنّ القيام بإعادة الملء عبر الإنترنت، لكنّهنّ يفضّلن لمس المنتجات والشعور بها والتمتّع برائحتها، والمتاجر تقدّم لهنّ ذلك. لذا أنا على يقين بأنّ عالم التسوّق في المستقبل سيتمثّل بمزيج من التسوّق الرقمي والماديّ. 

اقرئي أيضاً: اكتشفي أسرار Yasmine Zahran الجماليّة

اكتب الكلمات الرئيسية في البحث