الشعر الجذاب حلم كل امرأة
  • 1 /6
    Hair We Come
  • 1 /6
    Keranique Marula Oil
  • 1 /6
    L’Oreal Smartbond
  • 1 /6
    Organic Wheatgrass
  • 1 /6
    OUAI Shampoo Repair
  • 1 /6
    Sugarbear hair


بقلم:  Aida Nayed و Mary Hanna

الشعر الجذاب حلم كل امرأة. وبما أننا على أبواب موسم جديد، لا بد من أن الاهتمام به من حيث التغذية والترطيب وكيفية التلوين والمحافظة عليه من أدوات تصفيف الشعر. إليك في هذا المقال النصائح الفضلى والحقائق التي تحتاجين إليها للمحافظة على شعرك.

من منّا لا ترغب بشعر جميل وقويّ تظهر عليه علامات الصحّة الجيّدة؟

نخاف أحياناً عندما نرى تساقط خصلات منه على الفرشاة. وغالباً ما نتفقّد شعرنا في المرآة، ونتساءل عما إذا كان خفيفاً ورقيقاً أو أملس وناعماً، ونحاول ابتكار طرق لتجميله، إلّا أنّنا لا نفلح في ذلك.

إليك بعض النصائح حول كيفية معالجة مشاكل شعرك لتحقيق آمالك المرجوّة.

الأسباب الرئيسة للشعر التالف:

يؤدي سوء التغذية إلى افتقار الجسم إلى التغذية السليمة والفيتامينات التي تساعد الشعر على النمو بشكل صحّي.

فرط استخدام مملّس الشعر من دون وضع مستحضرات الحماية من الحرارة.

تحرق الصبغة “الجُلَيدة”، وهي بشرة متصلبة تتصل بالطبقة الخارجية من الألياف الشعرية، ما يُضعف الشعر ويتلفه.

ينّظف الشامبو فروة الرأس والشعر ويزيل الزيت منه، إلّا أنّ الفرط في استخدامه يجرّد الشعر من الزيت فيبدو جافّاً وباهتاً.

يسبّب تصفيف الشعر المفرط تشقّق أطراف الشعر وتساقطه، لا سيما إذا كان رطباً، إذ يكون أضعف وتتلف أطرافه بسهولة أكبر. فتتوزّع الزيوت التي تفرزها فروة الرأس على الشعر، ما يجعله ضعيفاً وباهتاً.

ينتج من الجدايل المشدودة وتسريحة ذيل الحصان انتزاع بصيلات الشعر، ما يتسبّب بتلف هذه الأخيرة وبالتالي تساقطها.

في حال وُضعت وصلات الشعر بإحكام ولفترة طويلة، تتسبّب بتلف الشعر وتُضعف جذوره.

• الطقسنعيش في منطقة يكون فيها موسم الصيف حارّاً ورطباً، ما يتسبّب بتلف الشعر، خصوصاً عندما نتنزّه في الهواء الطلق، إذ تتفتّح مسام فروة الرأس فيخترقها التلوّث. وما إن نعود إلى الداخل ونتعرّض لمكيّفات الهواء، تغلق هذه المسام بإحكام وتبقى القذارة متجذّرة ما يسبّب أضراراً لفروة الرأس وبالتالي يتساقط الشعر.

وفقاً للدكتور وسام عضاضة، المتخصّص في الطبّ التجميلي وجراحات زراعة الشعر في Porto Clinic في دبيّ: “يجفّف الماء الساخن الشعر، ما يجعله مقصّفاً وباهتاً. إلّا أنّه لا يؤّثر في مراحل حياة الشعر. وإذا سُئلت عن السبب الأساسي لتساقط الشعر، أقول إنّ مجموعة عوامل سبّبت ذلك، بما فيها الرطوبة، وأسلوب الحياة الشاق وتدهور القيمة الغذائية للمأكولات“.

طرق المعالجة

لا بدّ من تغذية الشعر من جذوره والبحث عن الفيتامينات والمواد الغذائية التي يحتاج إليها الجسم لحث بصيلات الشعر على النمو. ويمكننا تحقيق ذلك من خلال الالتزام بنظام غذائي صحيّ غنّي بهذه الفيتامينات أو تناول مكمّلات غذائية بديلة.

الفيتامين A

الفيتامين A مضاد للأكسدة يساعد على إنتاج مصل صحيّ، يشكّل مادّة دهنية تفرزها فروة الرأس للتخلّص من الجفاف والتقصّف. ويحارب الفيتامين A الجذور الحرّة التي ترهق الشعر.

جزر

درّاق

العدس

الشوفان

الفيتامين C

يعتبر الفيتامين C أحد المكمّلات الغذائية الأهمّ التي تساعد الشعر على النمو، فضلاً عن أنّها تعزّز الكولاجين. ويساهم في امتصاص الحديد الذي يجعل خصلات الشعر صحيّة وقويّة.

الفيتامين D

يساعد في نمو بصيلات جديدة ويساهم في تعزيز كثافة الشعر وتخفيف كميّة تساقطه.

السمك الدهني مثل السالمون والتونا.

بعد انقضاء فترة العطل ومع بداية موسم جديد، باتت النساء تسعى إلى تغيير مظهرها الخارجي. صرّحت Julia Roberts في إحدى المرّات قائلة: “لون شعري الحقيقي أشقر داكن. أمّا الآن، فأغيّر لونه حسب مزاجي”. ويحسّن لون الشعر مزاجك حتماً، إلّا أنّه عليك الأخذ بالاعتبار بعض العوامل. لذلك, اخترنا العوامل الـالأهمّ التي ينبغي مراعاتها لدى تغيير لون الشعر:

– 1 البحث والاستشارة:

قرّري أوّلاً ظلال اللون واعرفي عدد المرّات التي ترغبين فيها في التغيير. ويُنصح دائماً باستشارة مصفّف شعر محترف. لذلك، للحصول على نتيجة مثالية، حضّري صوراً تبيّن اللون الذي تريدينه عندما تقصدين المصفّف. وتصرّح مصفّفة الشعر المحترفة JENNIE DAVIES، صاحبة صالون ROSSANO FERRETTI HAIR SPA قائلة: “سنرى الكثير من النغمات الدافئة البنيّة التي تتخلّلها خصل نحاسية وذهبية دافئة لموسم شتاء 2017-2018.” فالألوان كلّها متاحة طالما الشعر نضر وبصحّة جيّدة. إضافة إلى ذلك، نرى في عروض الأزياء لخريف وشتاء 2017-2018 في New York وParisأنّ كبار المصمّمين يوّظفون عارضات أزياء ذوات الشعر الزهري أو الأزرق أو الأصفر.

– 2 ترطيب الشعر

احرصي دائماً على إبقاء شعرك رطباً بما فيه الكفاية قبل الوصول إلى مرحلة الصبغة. لذلك، تنصح Davies السيّدات باستخدام بلسم شعر مثل L’Oreal Smartbond وOlaplex للمحافظة على سلامة شعرك وتحضيره للصبغة في وقت لاحق من دون إلحاق الضرر به.

– 3 اختيار الصبغة المناسبة لنوع الشعر

صبغة دائمة توضع على فروة الرأس: تحتاج دائماً إلى المتابعة عندما ينمو شعر جديد.

صبغة شبه دائمة ومؤّقتة: تنتهي صلاحيّة هذا النوع من الصبغات بعد فترة زمينة محدّدة. وتأتي على شكل سائل أو جيل أو كريم أو رغوة، ولا ينبغي مزجها مسبقاً. هي سهلة الإستخدام ولا تحتوي على المبيّض، لذلك عليك وضعها من جديد وبانتظام ما يلحق الضرر بشعرك.

المبيّض: يفتّح شعرك بصورة دائمة ويأتي على شكل جيل أو بودرة غير أنّ الجيل أخّف ضرراً. يُمزج المبيّض مع البيروكسيد للحصول على اللون المراد. وهذا النوع من الصبغات هو الأنسب للانتقال من لون داكن إلى لون فاتح.

– 4 اختيار علامة تجارية جيّدة سواء في المنزل أو في صالون التصفيف

انتقي المستحضرات الطبيعية وحاولي تفادي استخدام تلك التي تحتوي على المواد الكيميائية التالية:

ريزورسينول، وأمونياك، وبيروكسيد الهيدروجين. واحرصي على قراءة المكوّنات جيّداً واستعلمي عنها.

– 5 المحافظة على لون الشعر

للمحافظة على اللون للفترة الممكنة الأطول، اعملي بالنصائح التالية:

استخدمي شامبو وبلسم للشعر الملوّن

احمي شعرك من الشمس وارتدي قبّعة ووشاحاً وكريم الحماية من الأشعة ما فوق البنفسجية

احمي شعرك من ماء البحر والكلورين وضعي مرطّباً.

تنصح مصفّفة شعر المشاهير Jen Atkin باستخدام البودرة المفضّلة لديها “color wow’s root cover up” التي تعطيك إطلالة مشرقة. واستخدمي Rita Hazan Root concealer لشعر أكثر كثافة.


تعليقات