The Nou Project للأحذية الفنّيّة


هي علامة أطلقها الثنائي المصمّم الذي يتألّف من Nour Al Tamimi السعوديّة وBasma Chidiac اللبنانيّة. وتسنّت لفريق ماري كلير العربيّة الفرصة للتحدث مع هذا الثنائي، الذي أعطى لمحة عن علامته والذي عرض صور بعض القطع التي ساهم في تصميمها كلّ من الفنّانين الصاعدين Nydia Lilian المكسيكيّة وJames Rawson الإنكليزيّ وRex Chouk السعوديّ.

هلّا تخبرانا عن علامة The Nou Project؟

تمزج علامة The Nou Project بين الأحذية والفنّ، فتعرض أعمال المواهب الصاعدة بإصدارات محدودة. وتأسّست هذه العلامة التجارية في نيويورك وبدأت أولاً بتقديم “صفحة بيضاء” أي أحذية بيضاء تطلّب تحضيرها سنة كاملة، وعندما جهّزت، رحنا نتصل بالفنّانين للتعاون معهم من أجل تقديم أعمال مميّزة.

ما الذي ألهمكما لتأسيس علامة The Nou Project؟

Nour: شكّل مشروع The Nou Project محور أطروحتي في Sotheby’s. فكان عليّ أن أبتكر فكرة عمل جديد لمساعدة الفنّانين. واستوحيت فكرة استخدام الأحذية الرياضية منصّةً لعرض أعمال الفنّانين عندما انتقلت إلى نيويورك في الفصل الدراسي الأخير في Sotheby’s. ورأيت أنّ الأحذية ستكون بمثابة معرض فنيّ متنقّل لتنشر أعمال الفنّانين، فضلاً عن أنّها مناسبة للنساء والرجال على حدّ سواء ويمكن انتعالها في أيّ وقت من النهار.

Basma: بدأت العمل مع Nour على هذا المشروع وسرعان ما أصبح شغلنا الشاغل. وبينما كنت في معرض فنيّ وفي خلال محاضرة عن الفنّان الكبير Andy Warhol، علمت أنّ المشروع الأوّل الذي استلمه كان لعلامة أحذية رياضية، ما أثار اهتمامي.

ما هي رسالة The Nou Project؟

رسالة علامتنا الأساسية هي زيادة استهلاك الفنّ، ونساهم في ذلك من خلال التعامل مع فنّانين وابتكار أحذية فنّيّة محدودة الإصدار.

كيف كانت الأصداء في المنطقة بعد إطلاق مجموعتكما الأولى في شهر أكتوبر؟

عندما شاركنا في المعارض التجاريّة، كانت الأصداء رائعة. واستمرّ ذلك بعد إطلاق المجموعة. وابتكرنا 300 نسخة فقط من كلّ تصميم وقدّمنا أولاً مجموعة محدودة من الأحذية الرياضيّة في Level Shoe District وCNCPTS DXB في دبي. وتوفّرت التصاميم في الوقت نفسه عبر موقعنا www.thenouproject.com، لكنّنا نطمح طبعاً إلى التوسّع أكثر فأكثر.

ما الذي تنويان تقديمه في التصاميم والمجموعات القادمة؟

نزور معارض كثيرة كلّ سنة ونبحث دائماً عن فنّانين جدد يقدّمون عروضاً في المدن التي نقصدها. ونحاول إيجاد فنّانين من خلفيّات مختلفة ينتمون إلى حركات فنيّة متنوّعة، ووضعنا لائحة بالفنّانين الذين نرغب في التعامل معهم في المستقبل أيضاً.

ما الذي دفعكما إلى التعاون مع Nydia Lilian وJames Rawson وRex Chouk؟

تعرّفنا أولاً إلى James Rawson من خلال صديق مشترك وأعجبتنا أعماله وأسلوبه الذين يعكسان ثقافة البوب والذين يجذبان أبناء جيلنا. وأكثر ما أحببناه هي لوحة المسسدّسBlue Semi Auto.

أمّا Rex Chouk فهو صديق قديم من السعودية وأذهلنا أسلوبه الرائع الذي يعكس ثقافة الهيب هوب. فتتميّز أعماله بالألوان النابضة بالحياة وتنقلنا إلى عالم Chouk الخاص. واخترنا من بين أعماله Rexstatix #3 لأنّنا رأينا أنّ الرسم مناسب ومميّز جداً.

وكان تعاوننا الثالث مع المصوّرة المكسيكيّة Nydia Lillian. فيتميّز عملها بالتفاصيل الصغيرة، واخترنا صورة Criss-Cross التي تجمع بين الوضوح والغموض معاً. وأعجبتنا ألوانها بشكل خاص، لأنّها بالأبيض والأسود والرمادي على عكس العملين الآخرين.

يتمتّع كلٌّ من هؤلاء الفنّانين بأسلوب مختلف عن الآخر، فهل هدفكما هو أن تعكس علامتكما التجارية التنوّع من خلال تصاميمكما؟

اخترنا هؤلاء الفنّانين لأنّهم يأتون من خلفيّات مختلفة بالفعل. ونهدف فيThe Nou Project إلى أن نقدّم دائماً كلّ ما هو Nou، أي “جديد” باللغة الألمانيّة. وإذا قدّمنا أعمالاً فنيّة مختلفة على الأحذية الرياضيّة، سنتوجّه بالتالي إلى شريحة أكبر من الناس.

هل من توجيهات معيّنة ينبغي على الفنّانين أن يتبعوها عندما يرسمون أعمالهم على الأحذية أم أنّهم يتمتّعون بالحرية المطلقة؟

في البداية، نطلب منهم أن يعتبروا الحذاء ورقة بيضاء، ونناقش الأفكار لاحقاً في ما بيننا ونتعاون من أجل التصميم النهائي. ونحاول دائماً ألّا نقف في وجه العملية الإبداعية بل أن نساهم في ترجمة رؤية الفنّان إلى واقع.

هل ترغبان في التعاون مع المزيد من الفنّانين في المستقبل؟

نعم، طبعاً! فنحن في بحث دائم ومستمرّ عن فنّانين من جميع أنحاء العالم لنتعاون معهم ونقدّم أحذية حصريّة. واستخدمنا رمز “باي” ليكون رمز علامتنا التجارية، لأنّه يشكّل ثابتاً رياضياً غير متناهٍ ويعكس بالتالي تعاملنا وتعاوننا مع أعداد لا متناهية من الفنّانين.

هل تبحثان عن نوع معيّن من الفنّ لتقدّماه على الأحذية الرياضيّة؟

نبحث عن الفنّانين الذين يحاكون أبناء جيلنا بأعمالهم مهما كان نوع الفنّ الذي يقدّمونه. فنودّ مثلاً أن نتعاون مع موسيقيّين أو مهندسين أو حتّى طبّاخين. فأنواع الفنّ كثيرة ونحن لا نتقيّد بنوع واحد فحسب.

بدأتما بالتسويق لأحذية علامتكما التجارية على مواقع التواصل الاجتماعي قبل حوالى عام من إصدارها، فكيف ساهم ذلك في انتشار The Nou Project؟

بدأنا بالإعلان عن أحذيتنا، لأنّنا كنّا فعلاً متشوّقين ليشاركنا الجمهور مشروعنا هذا. واتضح أنّها استراتيجيّة رائعة شكّلت دعاية حقيقيّة لعلامتنا التجاريّة.

ما هي رؤيتكما لمستقبل The Nou Project؟

نطمح إلى التعاون مع الكثير من الفنّانين في المستقبل لتشكّل أحذيتنا معرضاً فنيّاً متنقّلاً. وهدفنا الأساسي هو تقديم منصّة للفنّانين تفتح لهم أبواباً جديدة وتقدّم إليهم الفرصة لدخول أسواق جديدة.


تعليقات