علامة Endemagé تحدث ثورة في عالم الموضة العربيّة
  • 1 /2
  • 1 /2


يوحي اسم العلامة Endemagé هي بـ”إندماج” عنصرين أو أسلوبين، فتقدّم الشقيقتان العمّانيّتان لبنى ونادية الزكواني تصاميم ذات لمسة جريئة إلى عالم الموضة العربيّة. كان لنا حديث مع مؤسّستَي العلامة اللتين أخبرتانا عن تصاميمهما الأنثويّة التي تتميّز بالأسلوب العربيّ والتي استوحتاها من التصاميم العمّانيّة التقليديّة.

  • هلّا تخبرنا كلّ منكما عن نفسها قليلاً؟

أحمل شهادة في تصميم الأزياء وتفصيلها من معهد Esmod، بينما نادية حائزة شهادة في إدارة الأعمال. وأسّسنا علامتنا التجارية لنقدّم إلى المرأة تصاميم مبتكرة تمزج بين الأسلوب المعاصر من جهة والتراث التقليديّ من جهة أخرى.

  • كيف يتشابه أسلوباكما وكيف يتعارضان؟

أفضّل الأسلوب الناعم والرقيق والقصّات والألوان البسيطة بينما تحبّ ناديا الأسلوب المفعم بالحياة. ونحاول دائماً أن نجد الحلّ الأنسب لنجمع أسلوبينا بشكل أفضل.

  • في تصاميمكما السابقة، استوحيتما من ذكريات الطفولة ومن الأسلوب الذكريّ، ونلاحظ أنّ المواضيع الواقعيّة تؤّثّر فيكما كثيراً، فما هي الفكرة التي ستستندان إليها من أجل مجموعتكما المقبلة؟

إنّ مجموعة ربيع وصيف 2018 مستوحاة من البحر والمرجان وعالم ما تحت الماء في عمّان. فثمة الكثير من الجمال حولنا في عمان ونحاول دائماً أن نترجم ذلك في تصاميمنا ونعكس حضارتنا وإرثنا في تصاميم جريئة وعصريّة.

  • “الاندماج” هو مزج عنصرين معاً، فهل هو مثلاً مزج دوري الرجل والمرأة من خلال جمع الأسلوبين الذكريّ والأنثويّ في الموضة أيضاً؟ هل تؤمنان بالمساواة بين الجنسين؟

نؤمن بأنّ المرأة تستطيع أن تفعل كلّ ما تريده! ولا نحاول أن نثبت أنّ الرجل والمرأة متساويان في تصاميمنا بل نركّز أكثر على تمكين المرأة ودفعها إلى تقبّل نفسها.

  • هل برأيكما أنّكما من خلال اعتماد الأسلوب الذكريّ في تصاميمكما تمكّنان المرأة؟ ما هي رسالتكما وراء مجموعتكما؟

إنّ التطريز الذي يزيّن القبّعات الرجاليّة هو من صنع نساء عربيّات محليّات وأظنّ أنّ هذه رسالة كافية بحدّ ذاتها. ونحبّ أن نكرّم هذه التحف الفنيّة التي تنفّذها النساء العمّانيّات المحليّات.

  • كيف تقومان بالمزج بين الصيحات العمّانية التقليديّة والصيحات الحديثة والمعاصرة؟

تظهر اللمسة العمّانيّة في تصاميمنا من خلال التطريز. ونحاول أن نمزج دائماً الصيحات الموسميّة الحديثة بالأسلوب العمّانيّ التقليديّ من أجل ابتكار تصاميم استثنائيّة وفريدة من نوعها.

  • ما هي التقنيّات التي تستخدمانها من أجل منح الأقمشة والإكسسوارات والقصّات التقليدية طابعاً عصريّاً؟

نعتمد دائماً التطريز اليدويّ على أقمشتنا لنعطيها لمسة مميّزة ونقدّم إلى المرأة الجودة العالية التي تستحقّها.

  • ما هي مشاريعكما المستقبليّة؟

نأمل بالتقدّم والتطوّر على الصعيد العالميّ موسماً بعد موسم لنعرّف العالم أكثر على الموهبة والإرث والحضارة العمّانيّة. ونخطّط لتقديم المزيد من الإكسسوارات المصنوعة يدويّاً في عمّان.

تعليقات