18 ساعة مختلفة ومصادر الإلهام الهائلة وراءها

وفقاً لـCartier، ليس الوقت فقط ما نقيسه بل ما نعتزّ به، واليوم نحن نعتزّ بـ18 قطعة مختلفة من الساعات ومصادر الإلهام الهائلة وراءها. متّعي نظرك بكلّ ما اكتشفناه في معرض Watches and Wonders للعام 2022 وضمن المعارض الأخرى التي أقيمت في جنيف الشهر الماضي.

اقرئي أيضاً: هذا ما ينتظرك في معرض الدوحة للمجوهرات والساعات

Cartier

سرياليّة بامتياز
إنّها قطعة فنيّة تذكّرنا بلوحة Persistence of Memory للفنّان Dali والمعروفة أيضاً بالساعات الذائبة وهي بالفعل تذيب قلوبنا. ساعة Crash Métiers d’Art من Cartier هي المفضّلة لدينا، وقد تمّ ابتكار ساعة Crash للمرّة الأولى عام 1967 وهي تجسّد الطاقة الحيويّة في لندن آنذاك. تتميّز الساعة بميناء غير متناسق قد أحدث ثورة في الرموز الجماليّة لعالم الساعات، وقد امتزج فنّ صناعة المجوهرات هذا العام مع المينا باللونين الأزرق والأخضر. ويأتي ذلك نتيجة عمليّة الاستكشاف التي قام بها حرفيّي Métiers d’Art وشكل جديد من التعبير الإبداعيّ. وتشكّل تركيبة الألوان هذه أحد رموز دار Cartier. وقد اكتشفنا أيضاً تصاميم أخرى للدار في المعرض هذا العام مثل ساعات Tank و Pasha de Cartier وغيرها.

Van Cleef & Arpels

لمسات ساحرة وأحلام تتحقّق في عالم الساعات الفاخرة
في مقابلة مع Jean Bienayme، مدير التسويق والاتّصال الدولي في Van Cleef & Arpels، ذكّرنا بركائز الدار ألا وهي الآتية: الطبيعة الساحرة والطبيعة الحامية وعلم الفلك الشاعريّ وعالم الخيال وتصميم الأزياء الراقية! وهذا العام، استمدّت الدار قصصاً جديدة ساحرة من مصادر إلهامها عاكسةً شاعريّتها الفريدة عن الوقت. ففي حديقة الدار، تنضمّ ساعتان جديدتان إلى مجموعة التعقيدات الشاعريّة، وعلى قرصَيهما، تستحوذ الأزهار على سرّ الوقت تحت البتلات الثمينة، فيما تتفتّح على مدار اليوم. وتستمرّ هذه الرحلة مع حلم الأوبرا، بينما ينعكس فنّ الرقص بأسلوب جديد في إحدى ابتكارات الدار الأيقونيّة: Lady Arpels Ballerine Enchantée .

Piaget

عندما تتحوّل الساعات إلى تحفة من المجوهرات الفاخرة 
بدأت القصّة عندما طلب الملك الفرنسيّ لويس الخامس عشر أن يتمّ قطع حجر ألماس تكريماً لابتسامة Marquise de Pompadour. فقد سمح أسلوب القطع الجديد هذا أن يشعّ النور من وسط الحجر فيمنحه بريقاً فريداً من نوعه، وقد أصبح توقيعاً يرمز لدار Piaget. ومن أولى مجموعات الساعات الفاخرة ثمّ الساعات المتكلّفة التي تمّ ابتكارها في ستّينات القرن الماضي، وصولاً إلى الكثير من ابتكارات الدار المعاصرة اليوم، يبقى أسلوب قطع ماركيز هو المفضّل. وتبرز ساعتا Limelight Gala الفاخرة وLimelight Gala Precious من Piaget ونحن نعشقهما! مع تصميمها المتألّق والمزيج الجريء بأساليب قطع الألماس، تعكس الأحجار المقطوعة بشكل مستطيل أو بأسلوب ماركيز الضوء بطرق مختلفة للحصول على أجمل لمعان. 

Vacheron Constantin

حصان البحر مصدر إلهام في العام 2022
يتحوّل حصان البحر إلى مينا مزخرف مع زعانف مرصّعة بالأحجار الكريمة على خلفية ميناء مضلّع جزئياً في ساعةLes Royaumes Aquatiques من Vacheron Constantin كتحيّة لعالم البحر والأساطير التي ترافقه. يتم تشغيل هذا الإصدار المؤلّف من قطعة واحدة بواسطة كاليبر 2160، وهي حركة توربيون فائقة الرقّة ذاتية التعبئة طورّتها الدار بنفسها. تجمع هذه القطعة التي صنعها حرفيّو الدار المبدعون بين تقنيات زخرفة التضفير Guilloché والنقش وطلاء المينا والترصيع بالأحجار الكريمة ممّا يجعلها تحيّة لروعة المحيط فتحتفي بموضوع العام "تحليل الجمال" الذي يولّد الانسجام العام من خلال الدقّة في التفاصيل. ويبلغ قطر الساعة 33 مم وهي تتميّز بإطار مرصّع بتدرّج لونيّ رقيق من الياقوت الأزرق، وتحتوي العلبة المصنوعة من الذهب الوردي عيار 18 قيراطاً.

Montblanc

تركيبة جليديّة وميناء متجمّد
تقدّم Montblanc سلعاً جلديّة لأدوات الكتابة ومجموعات الساعات المستوحاة من الجمال الجليديّ المذهل لأناقة جبل Montblanc الأبيض. وعندما ننظر إلى الميناء المتجمّد لأول ساعة غوص معتمدة قدّمتها الدار، نلاحظ أنّ ذلك يشبه الغوص عبر الجليد في المياه الجليديّة. فتعيد الدار تصنيع تركيبة الجليد بشبكته المتشابكة من البلورات التي تجمّدت مع الوقت لآلاف السنين. فابتكر صانعو الميناء في Montblanc وهم النظر إلى أعماق مياه جليديّة. وتأتي ساعة Montblanc 1858 Iced Sea Automatic Date بإطار من الفولاذ المقاوم للصدأ مقاس 41 مم مع إطار دوّار من السيراميك بلونَين وبسوار من الفولاذ المقاوم للصدأ على شكل حرف V قابل للتبديل بسرعة وبسهولة ليتحوّل إلى حزام مطّاطي من دون استخدام أيّ أدوات. كما أنّ السوار المصنوع من الفولاذ المقاوم للصدأ مزوّد أيضاً بفتحة من 16 إلى 20 مم ومثبّتة بإبزيم مزدوج. تتوفّر الساعة بثلاثة ألوان مختلفة للميناء هي الأزرق والأخضر والأسود، ليجسّد كلّ واحد التدرّجات المختلفة للجليد من جميع أنحاء العالم.

Jaeger Lecoultre

صيحات جديدة في عالم الساعات ستتيح لك أن تتمنّي أمنية كلّما رأيت الشهاب 
ساعةRendez-Vous Dazzling Star الجديدة هي الساعة المفضّلة لدى Catherine Renier، الرئيسة التنفيذيّة لدى Jaeger LeCoultre وهي تجسّد الرومانسيّة وصعوبة تنبّؤ ظهور الشهاب. تجمع حركة الساعة الجديدة، كاليبر 734 الأوتوماتيكيّ، عشوائيّة الشهاب والإيقاعات الرياضيّة الدقيقة في عالم صناعة الساعات. تجسّد ميناء الساعة المصنوع من الأفنتورين الأزرق جمال سماء الليل مع طبقات متعدّدة تظهر الشهاب ثمّ تخفيه، كما يزيد الإطار الخارجي المتميّز بالترصيع المسنّن بالألماس من جمال المنظر. يظهر الشهاب، الذي يتمّ تفعيله من خلال حركة المعصم، على الميناء في لحظاتٍ عشوائية من أربع إلى ستّ مرات في الساعة عادةً، ويمكن أيضاً رؤية الشهاب عند الطلب عن طريق تدوير تاج التعبئة الميكانيكيّة مرّات عدّة. وعندما سُئلت Renier عن خطط الدار للعام 2022، قالت: "لدينا الكثير لمشاركته حول خبرة الدار، ونعتزم فتح الأبواب للتعرّف على تصنيعنا ومشاركة شغفنا وابتكاراتنا وحرفنا اليدوية، لذا نظّمنا المعارض حول مواضيع متنوّعة من الأيقونات والتعقيدات مع تجارب غامرة وشاملة تلامس حواسك إثر التعاون مع فنّانين مختلفين. ستدور هذه المعارض حول العالم، وهذا العرض الرائع الذي يشاهده الجميع في معرض Watches and Wonders هنا اليوم هو 10٪ فقط ممّا سيكون في العرض الكامل الذي سيتضمّن المزيد من المحتوى والتجارب. على أمل أن يبدأ بالتنقّل في غضون شهرين في جولة حول العالم مروراً بالشرق الأوسط قريباً جداً".

Bvlgari

ها هي الساعة الأرقّ في العالم
هذه هي المرّة الثامنة التي تحطّم فيها ساعة Octo من Bvlgari الأرقام القياسية في صناعة الساعات. تستكشف الدار التصغير التقنيّ الفائق المقترن بالتصميم البسيط والبالغ الرقّة، فتقدّم ثلاثة طرازات جديدة حصريّة من ساعة Octo Finissimo هي Minute Repeater و Chronograph GMT وTourbillon Chronograph Skeleton. تكشف هذه الساعات الرئيسة فنّ الدار في الدمج السلس بين التقنيات الفائقة والجماليّات الراقية والحداثة. تبلغ رقّة ساعةOcto Finissimo Ultra 1.8 ملم فقط من الأمام إلى الخلف، مع احتياطي طاقة يصل إلى 50 ساعة باستخدام مشبك رئيس كبير. كما يوفّر رمز الاستجابة السريعة QR المحفور على المشبك الرئيس لأوّل 10 ساعات Octo Finissimo Ultra رابطاً لرموز أعمال فنيّة فريدة غير قابلة للاستبدال التي تشكّل أيضاً تصديقاً للساعات.

Chopard

روائع الأفلام في قلب هذه المجموعة
"Chopard Loves Cinema" هو الموضوع الذي اختارته الدار للاحتفال بأنشطتها في مهرجان كان السينمائي الخامس والسبعين، والذي يتوافق مع المشاركة الخامسة والعشرين لها كشريك رسميّ. ولهذه المناسبة، صمّمت Caroline Scheufele مجموعة Red Carpet الرائعة التي تتألّف من 75 ابتكاراً من المجوهرات الفاخرة. تتألّف المجموعة ممّا لا يقلّ عن 75 قطعة من المجوهرات الفاخرة ضمن المجموعة التي يمكن الاستمتاع بروعة جمالها على السجادة الحمراء الشهيرة للعروض التمهيدية ضمن المهرجان. إنّه إنجاز تقنيّ تم تحقيقه بفضل مواهب وخبرات فريق من الصاغة التي وحدها دار Chopard قادرة على جمعه. أمّا القطعة المفضّلة لدينا فهي خاتم Pumpkin المذهل على شكل يقطين مستوحى من قصّة سندريلا الخيالية، التي أعيد سردها مرّات كثيرة على الشاشة الفضية. هذا اليقطين مصنوع من عقيق السبيسارتيت والتسافوريت، ويفتح سرّاً ليكشف عن حذاء أسطوريّ مرصّع بالألماس ليتيح للأميرة الجميلة أن تجتمع بأميرها.

Hermès

في العام 2022، يمكن تحويل الساعات إلى عقود وأساور
قال Philippe Delhotal، المدير الإبداعي لـHermès Horloger: "أصبحت ساعة Kelly اليوم أكثر تعقيداً بعض الشيء محافظةً على هويّتها الأساسيّة، وهي اليوم في حالة تحوّل". تكشف الساعة التي صدرت للمرّة الأولى عام 1975 عن جوانب جديدة لأسلوبها المتحرّر، فتتّخذ طابعاً قوياً يعبّر عن مقاربة مميزة للأنوثة كما أنّ شكل قفلها مستوحى من الحقيبة الشهيرة التي صمّمهاRobert Dumas عام 1930. أمّا اليوم فهناك طرق أخرى للتزيّن بهذه الساعة إذ تصبح ساعة Kelly عقداً طويلاً بعد تعليقها بحزام من جلد العجل الأسود أو من جلد التمساح الأملس المتّصل برباط جلدي حيث تتجلى مهارة حرفيّي الجلود لدى دار Hermès. ومن ناحية أخرى، لدى Delhotal قطعة مفضّلة أخرى وهي ساعة Arceau، فيقول: "أقدّر فعلاً هذه الساعة وبخاصة أنّها تجسّد الموضوع الأولي للدار وهو السفر. كما أنّني أقدّرها لأنّها تتميّز بجانب عمليّ جدّاً وبسهولة استخدامها وجميع الإصدارات الإبداعية والبارزة التي تقدّمها."

Chanel

هناك بعض الساعات التي ستبقى أيقونيّة إلى الأبد
من وحي الخطوط الدقيقة لسيارات السباق ويخوت السباق من كأس أميركا، لا تزال ساعة Chanel J12 رمزاً من صناعة الساعات في القرن الحادي والعشرين. تمّ تصميم هذه الساعة في استوديو الدار في Place Vendôme في باريس وتم تجميعها في مصنع Chanel في La Chaux-de-Fonds في سويسرا. يتم تشغيل الساعة بواسطة كاليبر 12.1 و12.2، وهي حركة ذاتية التعبئة تم ابتكارها حصرياً لدار Chanel. تتوفّر الساعة بحجمها الأصليّ ذات العلبة بقطر 38 مم، وتتميّز بالكاليبر12.1 لإضفاء طابع أنيق ورياضيّ، بالإضافة إلى إصدار أصغر بقطر 33 مم، وهي مزوّدة الآن بحركة كاليبر 12.2 ذاتية التعبئة تمّ تصنيعها حصرياً لدار Chanel. وتتميّز ساعتنا المفضّلة J12 Diamond Tourbillon بتصميمها مع خطوط هندسيّة مرصّعة بحجر ألماس يدور على إيقاع كلّ ثانية، وهي تتميز بآلية توربيون المحلّق الأوّل لدار Chanel مع إصدار محدود من 55 قطعة.

Hublot

لون بنفسجيّ استثنائيّ يزيّن معصمك
كشفت دار Hublot عن إصدار حصريّ من الزفير الاصطناعيّ، هو الأوّل من نوعه في العالم، ولون جديد تماماً في مجال صناعة الساعات الفاخرة، ألا وهو البنفسجيّ الشفّاف. إنها تترجم مهارة دار تسعى بلا كلل إلى البحث والتطوير ممّا جعلها واحدة من العلامات التجارية الرائدة في مجال الساعات في الألفية الجديدة. وكلّ لون جديد هو نتيجة كيمياء دقيقة جداً من أجل الجمع بين تدرّج قويّ ومعبّر ودقيق وشفّاف في الوقت نفسه ومتجانس تماماً داخل كتلة الإطار المعقّد جداً.

Rolex

تحتفي بعض الساعات بالشفق القطبي ووهج الفجر
تجسّد ساعة Rolex Yacht-Master 40 الجديدة اللحظات العابرة التي تلتقي فيها السماء بالمحيط، وتأتي الشمس فوق المياه ويتموّج الهواء بالألوان. تتميّز الساعة بقرص مرصّع بالألماس والزفير بتدرّجات اللون الأزرق والفضيّ والورديّ المستوحاة من الشفق القطبيّ وبريق الفجر. إنّها مصنوعة من الذهب الأبيض عيار 18 قيراطاً، وهي الأولى من نوعها في هذا الطراز، وتتميّز بقرص قابل للدوران مرصّع بأحجار كريمة بأسلوب قطع Trapeze-Cut. أمّا الأحجار فهي الزفير الورديّ والألماس والزفير الأرجوانيّ والأزرق الداكن، وتشكّل تسلسلاً متناغماً يتكرّر ثماني مرّات. يضفي هذا التصميم على القرص بريقاً فريداً يعزّزه أكثر بعد حجر ألماس مثلّث عند موضع الساعة 12. وتلمع العلبة مع 46 حجر ألماس بأسلوب قطع Brilliant-Cut من العروات إلى تاج التدوير. كما يبرز هذا الإصدار الجديد المرصّع بالأحجار بكاليبر 3235، وهي حركة بارزة في تكنولوجيا صناعة الساعات، ممّا يتيح لها عرض الساعات والدقائق والثواني والتاريخ. ومثل جميع ساعات Rolex، تحمل ساعة Oyster Perpetual Yacht-Master 40 شهادة الكرونومتر الفائقة التي تضمن أداءً ممتازاً على المعصم.

Zenith

تدعوك صيحات العام 2022 لاختيار الذهبيّ!
تضع دارZenith معياراً جديداً لاستخدام الذهب في الكرونوغراف الرياضي الأوتوماتيكيّ مع ساعة Chronomaster Sport في إصدارات جديدة تتضمّن معادن ثمينة مع الحفاظ على التصميم المتمحور حول الأداء. يتميّز هذا الإصدار بقرص خزفي منقوش يتألّف من ثلاثة عناصر خزفيّة ملوّنة منفصلة بألوان ساعة El Primero الثلاثة التقليديّة، الرماديّ والفحميّ والأزرق وهي تمتزج معاً بسلاسة داخل قاعدة القرص. وتمتدّ ألوان القرص من تلك الموجودة على الميناء الثانويّ، ممّا يسمح بقراءة أسهل وأوضح لأعشار الثانية. ولجعل هذا الإصدار الخاصّ أكثر تميّزاً بعد، يبرز الميناء الفضيّ مع عدّادات ثلاثية الألوان. كما تجمع الساعة الآن بين متانة الفولاذ المقاوم للصدأ وروعة الذهب الورديّ. وقد صُنعت العلبة والروابط الجانبيّة للسوار من الفولاذ المقاوم للصدأ، فيما صُنع القرص والتاج وأزرار الضغط والروابط المركزية للسوار من الذهب الورديّ. ويضيف المينا الفضيّ ذو العدّادات الملوّنة بثلاثة ألوان تأثيراً لامعاً يسلّط الضوء على مزيج الألوان والتركيبات.

Parmigiani Fleurier

التصاميم الكلاسيكيّة والخالدة لن تصبح يوماً موضة قديمة
Tonda PF هي المجموعة الأجدد من Parmigiani Fleurier وأكثرها تطلعاً للمستقبل. أصدرت الدار هذه الساعات الجديدة ذات السوار المدمج بمناسبة احتفالها بالذكرى السنوية الخامسة والعشرين لتأسيسها، وهي تأخذ التنبّه إلى الحرفية والتعقيد والجماليات المبسّطة إلى مستوى جديد. لا تبدو هذه الساعات باهظة الثمن بتصميمها البسيط لكنّها حتماً تعكس التميّز. وقد تمّ ابتكارها لإرضاء المرأة التي تبحث عن ساعة راقية ورقيقة. صُمّمت المجموعة استناداً إلى آليّات الدار الأبرز، التي تعمل بمجموعة واسعة من التعقيدات. وتقدّم توقيعاً جديداً للدار، فيظهر شعار PF عند الرقم 12، داخل شكل زخرفيّ بيضاويّ. وتتواجد مؤشرات الساعة عبر مستويين من الميناء، في حين يبرز نمطGrain d’Orge Guilloché بأرقى أسلوب. وتقدّم الدار مجموعة محدودة من Tonda PF Split Seconds Chronograph المناسبة للذكرى الخامسة والعشرين لتأسيسها، وتتميّز بـ25 قطعة مع ميناء وعلبة وسوار مصنوع من البلاتين 950، وقد تمّ تصنيع كرونوغراف أجزاء الثانية عالي التردّد من الذهب الخالص.

Grand Seiko

الأسد يظهر تعبيراً جديداً
في العام 2020 عندما طرحت علامة Grand Seiko، ساعة فاخرة ضمن مجموعة Masterpiece Collection لأوّل مرّة، عكس تصميمها المناظر الطبيعية للمنطقة التي ابتُكرت فيها. واليوم تقدّم الدار نموذجاً جديداً من ساعة Spring Drive الفاخرة التي تتميّز بالحرفيّة نفسها والمستوى العالي نفسه إنّما مصدر إلهامها مختلف تماماً. منذ العام 1960، يرمز الأسد إلى قوّة Grand Seiko ولكنّه يظهر اليوم تعبيراً جديداً. فها قد وصل الأسد الأبيض. ولا تزال قوّة الأسد في قلب هذه الساعة، لكن يتمتّع الأسد الأبيض بجمال استثنائيّ ونادر. فتجتمع أحجار الألماس المتلألئة والإسبينيل الأسود والذهب الأبيض والبلاتين 950 في هذه الساعة المذهلة والتحفة الفنيّة الاستثنائيّة. وتتوفّر الساعة في إصدار محدود من خمسة قطع فقط وستُقدّم في بعض متاجر الدار في مايو 2022.

Dolce&Gabbana

استوحينا من أسلوب التزيّن بإكسسوارات مختلفة لاختيار هذه القطع
نسّقي ساعة Sofia من الذهب ذات العلبة بقطر 24 مم مع قطع مجوهرات Dolce&Gabbana الأخرى من مجموعات Alphabet وCoral وDevotion وHeartوLogo وLove، ولا تخافي من اختيار الكثير منها، فيمكنك أن تجمعي بين الشخصية القوية والأناقة الخالدة. وتضمّ مجموعة Logo المفضّلة لدينا أساور وعقود تتميّز باستخدام سلاسل من الذهب الأصفر والأبيض والورديّ بالأساليب النموذجيّة في صناعة الذهب مثل أسلوب Gourmette وRolo وسلاسل الحبال التي تتداخل وتتشابك مع بعضها البعض ممّا يقدّم تشكيلات وطرقاً لا متناهيّة لتنسيق القطع.

Richard Mille

الثقافة اليابانيّة تشكّل إلهاماً فنّيّاً وروحيّاً
تُعتبر هذه الساعة عملاً فنيّاً من نوع جديد، فهي تتضمّن كاليبر مدمج الحجم كما أنّها مصمّمة خصيصاً لإفساح المجال لبدلة ساموراي منمّقة من الدروع ومصنوعة يدويًا بالكامل. جاء هذا التصميم إثر محادثة ودية بين Richard Mille وبطل العالم في الفورمولا 1 وشريك العلامة التجارية Fernando Alonso الذي يعشق الفنون اليابانية التقليدية ومبادئ الساموراي. وها هي ساعة RM 47 Tourbillon من Richard Mille، ثمرة التفكير المكثّف وحوالى أربع سنوات من العمل على التصميم. يعكس درع الساموراي، الذي نحته يدوياً وبالكامل النحّات Pierre-Alain Lozeron ورسمته زوجته Valérie Lozeron، الجوانب المختلفة للثقافة اليابانية. وتجسيداً لتقاليد الصياغة اليابانية في تقديم قصّة رمزيّة لأخلاقيّات الساموراي والمعروفة باسم "بوشيدو" والتي لا تزال قيمها سائدة في المجتمع الياباني، صُنع الدرع من الذهب الأصفر 3N، للتذكير بورقة الذهب المستخدمة في اليابان القديمة لتزيين أهمّ الأضرحة في البلاد بالإضافة إلى بعض الأعمال الحرفية التقليدية.

Gucci

ساحات الألعاب السحريّة تشجع ابتكار مجموعة مفعمة بالألوان
هذا العام، قدّمت دار Gucci مجموعتها الثانية من الساعات الراقية في حدث Gucci Wonderland في جنيف. من وحي ساحات الألعاب السحرية، تقدّم مجموعة متنوّعة من الساعات والتعقيدات الراقية التي تظهر جنباً إلى جنب مع الأحجار الكريمة التي تشبه قوس قزح والعجائب السماوية، وقد تمّ الكشف عن حركات وساعات جديدة من تصميم Gucci هي Gucci 25H Skeleton Tourbillon وG-timeless Planetarium وG-timeless Moonlight و G-timeless Dancing Bees و Grip Sapphire. أمّا الساعة المفضّلة لدينا فهي G-Timeless Dancing Bees التي تتميّز بإضافات جديدة لأحجار الألماس و12 نحلة تتلألأ حول الميناء المرصّع بالألماس أثناء تحرّك المعصم. وقد استخدمت الدار نوعين نادرين من الأوبال، هما الورديّ والأخضر للحصول على ما يشبه أحجار القرميد المستطيلة حيث تمّ ابتكار نمط Chevron مصغّر على ميناء من عرق اللؤلؤ. تتوافر كلّ ساعة من ساعات G-Timeless Dancing Bees بسوار من الذهب الأبيض أو الذهب الأصفر أو بأشكال مختلفة من الأحزمة بنقشة جلد التمساح.

اقرئي أيضاً: Art Dubai 2022 مرآة لمستقبل الفنّ وتطوّره

العلامات: Watches And Wonders

اكتب الكلمات الرئيسية في البحث