5 خطوات لتعودي إلى عملك بنشاط بعد العطلة الصيّفيّة


هل أمضيت صيفاً حافلاً بالنّشاطات والسّفر؟ هل تخافين العودة إلى روتين الحياة اليوميّة بعد العطلة الصيّفيّة؟ هل اعتدت نمط الحياة الصّيفي المريح وتتساءلين عن كيفيّة التّأقلم من جديد مع العمل والانشغالات؟

في ما يلي خطوات بسيطة تُساعدك على ذلك:

  • حاولي في الأسبوع الأوّل الامتناع عن الطّعام مدّة 12 ساعة في اليوم (من السّابعة مساءً حتّى السّابعة صباحاً مثلاً): سيساعد ذلك على إعادة عمليّة الهضم لديك إلى طبيعتها بعد أن تأثّرت بالتّقلّبات في الوجبات التّي حصلت جرّاء الأكل في وقت متأخّر من اللّيل أوعدم النّهوض باكراً، وبالتّالي عدم تناول وجبة الفطور.

اتبعي نظام عذائي سليم

 

  • اتّبعي نظام غذائي سليم: احرصي على الإبتعاد عن السّكر، إذ إنه يُعطيك شعور بالرّاحة والنّشاط، لكن لمدّة صغيرة. فبعد القليل من الوقت، ستشعرين بالتّعب من جديد: ننصحك بالمأكولات التّي تحتوي على الفيتامين C، كالفلفل والبروكلي والكيويي والفيتامينات B1, B2, B6 وB9 التي تحتوي عليها بذور القمح التي تزوّدك بالطّاقة. وتشكل المأكولات التّي تحتوي على فيتامين B12 كثمارالبحر ولحم الأرنب مكوّنات أساسيّة لتشكيل خلايا الدّم الحمراء. تناولي كميّة كافية من المغنسيوم الموجود في الخضار المجفّفة والمكسّرات لإعادة الحيويّة لجسمك.

 

  • تناولي الكثير من السوائل والماء للتّعويض عن تلك التي خسرها جسمك في خلال الصّيف.

 

  • احصلي على قسط كافٍ من النّوم، إذ ينظّم جسمك نفسه في الليل تحضيراً لليوم الآتي: النّوم بانتظام ومدّة لا تقلّ عن 7 ساعات يومياً ضروريّ لتشعري بالنّشاط في اليوم الآتي.

 

  • مارسي الرّياضة، فهي من جهة تساعدك على زيادة حيويّة جسمك، ومن جهة أخرى تساعدك على النّوم.


تعليقات