الشّهر العالميّ للتّوعية ضدّ سرطان الثّدي


سرطان الثّدي هو من أنواع السّرطانات الأكثر انتشاراً وشيوعاً بيْن النساء في كلّ بلدان العالم، إذ يشكّل المسبّب الرّئيسي الثّاني لوفاة النّساء بعد سرطان الرّئة. لكنّ الكشف المبكر عن هذا المرض يُساعد على تحقيق شفاء نهائيّ ودائم. لذلك حدّدت منظّمة الصّحة العالميّة شهر تشرين الأوّل “الشّهر العالميّ للتّوعية  ضدّ سرطان الثّدي”.

وفي كلّ سنة، ستقوم في هذا الشّهر جمعيّات عدّة في جميع أنحاء العالم العربيّ بحملات توْعية ضدّ هذا المرض تتضمّن فحوصات طبيّة سريريّة يُجريها فريق متخصّص من الأطباء والممرّضات. ونذكر منها “القافلة الورديّة”، إحدى مبادرات جمعيّة أصدقاء مرضى السرطان، التّي تطلق طوال شهر أكتوبر نشاطها التوّعويّ “يوم صحة الثدي” في دولة الإمارات لنشر الوعي بين أكبر عدد ممكن من الأفراد. 


تعليقات