Raneen Bukhari: ‬وصول‭ ‬المرأة‭ ‬إلى‭ ‬عالم‭ ‬الفنّ‭ ‬جعله‭ ‬أكثر‭ ‬شجاعة‭ ‬وشمولي
  • 1 /2
  • 1 /2


Image Courtesy: Abdullah AlShehri

ترعرت في عائلة تقدّر الفنّ، ما جعلها تطوّر شغفاً لهذا العالم منذ صغرها وسرعان ما أصبحت مطوّرة أعمال رائدة في هذا المجال ومديرة معرض Desert Designs Gallery في الخبر في السعوديّة. فلنغص معاً في هذا الحوار للتعرّف إلى رنين بخاري ونظرتها إلى تطوّر المجال الفنّيّ في المنطقة ودور النساء فيه وغيرها من المواضيع الشيّقة ذات الصلة.

 

بما أنّك ترعرعت في كنف عائلة تقدّر الفنّ، طوّرت شغفاً بعالم الفنّ في صغرك. ما أهمّيّة التعرّف على هذا العالم في سنّ مبكرة؟

يجب أن ندرج الفنّ والإبداع في نشاطات أطفالنا اليوميّة حتّى يصبحا جزءاً لا يتجزّأ من نموّهم وهواية يمارسونها عندما يصبحون راشدين. تعرّفي على الفنّ جعلني أتعطّش لرؤية المزيد وأستلهم منه يوميّاً. ومن دونه، أشعر بالاكتئاب، إذ يغذّي شغفي ويمنحني الطاقة في أيّام العمل ويميّزني بين نظرائي. وأقدّر المواهب والإبداع في أيّ شخص وأيّ عمل.

 

في العشرينات من عمرك، استطعت تحقيق ما تطمح إليه الكثيرات، فبمَ تنصحينهنّ لتحقيق أحلامهنّ؟

أنصحهنّ بالعمل منذ سنّ مبكرة والبدء باختبار شتّى الأمور بقدر المستطاع لفهم ما يجدنَ عمله واختيار المسار الذي يبعث الفرح في أنفسهنّ.

 

كيف يقرّب معرض Desert Designs  الفنّ من المواطنين السعوديّين والعرب؟

كنّا وسنبقى مكاناً يجمع الناس. نريد أن نقرّب مجتمعنا من الفنّ، لكن لا يمكننا القيام بذلك من دون شمله في جميع المشاريع وليس في المعارض الفنّيّة فحسب. نجري محادثات وورش عمل ونستضيف كتّاباً ليوقّعوا على إصداراتهم وننظّم بازارات وجلسات صباحيّة وعروض أزياء وغيرها من الفعاليّات التي تبني المجتمع. وعندما يحضر الناس الفعاليّات، يرون أيضاً الأعمال الفنّيّة السعوديّة في المتجر والمعرض.

اقرئي أيضاً: Salwa Chalhoub: “باتت النساء اليوم لاعبات بارزات على الساحة الفنّيّة”

يؤدّي التطوّر في السوق الفنّيّ في المنطقة إلى بروز جيل جديد من محبّي الفنون. ونلاحظ أنّ عدد المعارض الفنّيّة والمزادات يزداد مع ازدياد عدد جامعي القطع الفنّيّة. هل تظنّين أنّ الفنّ هو وجه الرفاهيّة الجديد؟

أرى أنّه يسري في هذا الاتّجاه، لكنّني آمل ألّا يصبح حكراً على الرفاهيّة. فعلى الفنّ أن يكون متاحاً وتثقيفيّاً ويصل إليه الجميع. وأنا متشوّقة لبناء مؤسّسات وكلّيّات جامعيّة ومتاحف في المنطقة أكثرمن أيّ مبنى فنّيّ آخر.

 

هل تظنّين أنّ نموّ سوق الفنون في المنطقة يساهم في نموّ الفنّانين الإقليميّين الصاعدين، وبالتالي في جعلهم يفهمون ثقافتهم؟

بالطبع، لطالما ساهم الفنّ في ذلك وسيبقى على هذه الحال.

 

هل هذا النموّ أيضاً وسيلة تساعد على إقامة حوار ثقافيّ بين المنطقة والبلدان الأجنبيّة؟

يُستخدم الفنّ لهذه الغاية، لكنّه أكثر من ذلك. فلا يجدر بنا استخدام الفنّ للبروباغندا كما وُظّف لمدّة قرون. وآمل أن يُوظّف لإحداث التغيير الإيجابيّ.

Image Courtesy: Tasneem AlSultan

أيّ نوع من الفنّ مرغوب فيه (القطع العصريّة أم الحديثة)؟ وكيف يمكن الطلب الكبير أن يزيد العمل الفنّيّ قيمة؟

الاثنان معاً، إذ يعتمد على السوق والشارين. فتزداد قيمة الفنّانين مع الوقت والمشاركة، وليس مع ازدياد الطلب. وإذا كان الطلب عاملاً من عوامل زيادة الأسعار، تكون هذه الممارسة سيئة وستسيئ أيضاً بسمعة الفنّان. لذلك يخاف الفنّانون الموهوبون والمعارض من المزادات، إذ يمكنها الرفع من قيمة الفنّان وخفضها بيوم واحد ومن دون أيّ سبب.

اقرئي أيضاً: Barbara Van Pay: النساء العربيّات هنّ القوى الدافعة نحو التغيير

بأيّ دور تضطلع النساء في نموّ المشهد الفنّيّ في المنطقة؟

وصول المرأة إلى عالم الفنّ جعلها أكثر شجاعة وشموليّة. فالدور الذي تضطلع به هو الدور الذي يجب أن يؤدّيه جميع الناس في المجال الفنّيّ، وهو تسليط الضوء على الفنّانين الموهوبين من خلفيّات مختلفة.

 

شهد التاريخ تمييزاً هائلاً بحقّ الفنّانات. أنت رائدة اليوم في سوق الفنّ، فماذا تقولين لأولئك الذين يستخفّون بإبداع النساء؟

تمنّيت في بداية هذا العام أن أتعامل مع أشخاص من مستواي الفكريّ. إذا بقينا نتناقش مفهوم الشموليّة، لا مكان لهؤلاء الناس في أيّ مجال، ولا سيّما الفنّ. فلا مجال لمناقشة الشموليّة بعد اليوم، إذ يتمحور الحاضر حول كيفيّة الابتكار. والنساء لسن المعنيّات الوحيدات، بل كلّ المهمّشين وغير الممثّلين. فإذا لا يؤمن المرء بالشموليّة والاختلاف، لا يمكنني مناقشته بتاتاً.

 

هل تظنّين أنّ الفنّانات والمشرفات يتطرّقن إلى هويّاتهنّ وحقوقهنّ في أعمالهنّ؟ وهل من أذن صاغية لأصواتهنّ المجسّدة في أعمالهنّ الفنّيّة؟

بالطبع.

 

ما هي التحدّيات التي تواجهك باعتبارك سيّدة تعمل في مجال الفنّ؟

من هذه التحدّيات أذكر اطّلاع الإدارات الفنّيّة الصغيرة المنغلقة على مواضيع على غرار الاختلاف والشموليّة والتمثيل.

 

من تظنّين أنّه يتحكّم بتمثيل النساء في الأعمال الفنّيّة في السوق العربيّ؟ وكيف نحقّق تمثيلاً عادلاً وحقيقيّاً للنساء في هذا المجال؟

إنّها مسألة إمكانيّة الوصول، لكن في الواقع إنّها مشكلة باطنيّة. وتتلاقى هذه المشكلة بالرأسماليّة والنظام الأبويّ والقلق ما بعد الاستعمار. وستجد النساء وسائل لتمثيل أنفسهنّ إذا حاول الناس الامتناع عن التحكّم بهنّ. فيحتاج الناس إلى الابتعاد عن طريقهنّ وطريق كلّ الجماعات المهمّشة.

 

كيف يمكن تمكين النساء عبر الفنّ؟

تمكين النساء عبر الفنّ يكون عبر منحهنّ الصوت ليخبرن قصصهنّ وعدم قمعهنّ بسبب ما تفرضه السلطات المهيمنة.

اقرئي أيضاً: عندما يصبح الفنّ أداة تمكين للمرأة العربيّة مع Lalla Essaydi


تعليقات