كيف تنخرطين مجدّداً في أجواء العمل؟


اقرئي أيضاً: ترشيح “كفرناحوم” لجائزة أفضل فيلم أجنبيّ… الفيلم اللبناني الأوّل في BAFTA

لا بدّ أنّه من الصعب جدّاً العودة والإنخراط تماماً في أجواء العمل بعد الإجازة الطويلة التي أبقتنا بعيدين كلّ البعد عن المهمّات والإنشغالات اليوميّة التي اعتدنا القيام بها من دون ملل أو تعب. إلّا أنّ الوقت قد حان لاسترجاع طاقتنا وتحمّل المسؤوليّات التي تلقى على عاتقنا. إليك إذاً 4 حلول تمنحك الطاقة الإيجابيّة والنشاط والحيويّة والإنتاجيّة لإنطلاقة جديدة:

اقرئي أيضاً: المرأة السعوديّة من القيادة إلى الطيران

  • نظمّي وقتك جيّداً وضعي لائحة أولويّاتك وحاولي إنهاء مهمة إلى ثلاث مهمّات في اليوم على الأقلّ.
  • قسّمي رسائل البريد الإلتكروني، التي قد لا تعدّ وتحصى، في خانات تتراوح بين طارئ ومهمّ أو غير مهمّ ويؤجّل.

اقرئي أيضاً: اعتمدي هذه الصيحات الجماليّة كنجمات Golden Globes

  • بما أنّ المهام تنهال عليك من كلّ حدب وصوب، حاولي تأجيل الإجتماعات التي تتطّلب الكثير من التفكير والتركيز وذلك في الأيّام الأولى على الأقلّ. وفي حال كان الأمر طارئاً، أرسلي بريداً إلتكترونيّاً محاولة حلّ المسألة.
  • في حال كنت تعتقدين أنّه بوسعك التركيز لمدّة 9 ساعات متواصلة من العمل بعد إمضاء أيّام العطلة، فأنت مخطئة. ابتعدي عن شاشة الكمبيوتر لمدّة 10 دقائق كلّ ساعتين وتجوّلي في أرجاء المكتب لتستعيدي نشاطك.

تعليقات