ما السر وراء إشراقة بلقيس اللافتة ؟


تتمتع المغنية بلقيس بصوت مميز وجمال جذاب، فما هو السر وراء إشراقتها اللافتة؟

أولاً وقبل أي شيء، الجمال يبدأ من الداخل. أنا أحرص على النوم بشكل كافٍ أي لفترة تتراوح ما بين 10 و11 ساعة يومياً، كما أحرص على تناول قدر كافٍ من الفيتامينات، وذلك من خلال الطعام أو عبر المكمّلات الغذائية. أذهب أيضاً إلى الصالة الرياضية بمعدل 5 مرّات في الأسبوع على الأقل.

أحب استخدام كريم بي بي مع عامل وقاية SPF وأحمر شفاه بلون حيادي. وأعتمد كثيراً أيضاً على البخاخ، ذلك لأنّه ينعش مكياجي فعلياً، لا سيما خلال جلسات التصوير الطويلة. وإذ أحاول البقاء بعيداً عن الشمس، أستخدم المُسمِّر وأحمر الخدود لأضفي لمسة من اللون على بشرتي. وأخيراً، أستخدم للشعر بانتين بديل الزيت دائماً.

في الأيام العادية، أضع مكياجي بنفسي. لكن إذا كان الأمر يتعلق بالمشاركة في حدث كبير، فأختار عادة أحد خبراء المكياج الذين أعمل معهم. أعتقد أن هذا ما يمنحني الإطلالة المميزة والفريدة. لا أتعامل مع خبير مكياج واحد، بل مع كثيرين من أمثال هاميز بنجابي في السعودية، وآلاء دشتي في الكويت، وصفاء المسلّم في البحرين. أما في ما يخص إطلالتي المفضلة، فإذا كان يوماً عادياً أميل إلى اعتماد مكياج بسيط وخفيف جداً. وفي الفعاليات الكبيرة، أختار إطلالة درامية للغاية أو خفيفة.

أحمل عادة في حقيبة مكياجي كريم بي بي من NARS لأنني أحبّه، وليس لدي الكثير من مشاكل البشرة. ولذلك لا أستخدم كريم الأساس قبل مغادرة المنزل، بل أحمر الخدود والمُسمِّر Mineralize Skinfinish in

Soft & Gentle من MAC، وأستخدم أداة المزج ومجموعة الحواجب Anastasia، وأحمر الشفاه Lime Crime Matte.

برنامجي للعناية بالبشرة دقيق للغاية. أتناول الكثير من المكمّلات الغذائية وأشرب كميات كبيرة من الماء (8 أكواب يومياً)، وأراقب ما أتناوله من طعام. أنا أؤمن بشدة بمقولة «أنت انعكاس لما تأكل». وهذه الحقيقة هي ما يجعلني أتناول في الصباح ملعقة من العسل اليمني قبل أي شيء، حتى قبل أن أشرب قهوتي، وأخرى قبل النوم، وذلك لكي أضمن الحفاظ على شباب بشرتي وتألقها وخلوّها من علامات التقدم في السن.

أحب منتجات NUXE لتنظيف بشرة وجهي، وكذلك منتجات Thalgo التي لديها أفضل مناديل ورقية خاصة بتنظيف منطقة تحت العينين والقادرة على إزالة البقع والدوائر الداكنة. وهي تتألف أيضاًَ من الكولاجين الذي يمكنني استخدامه كل صباح ومساء، وذلك لزيادة مستويات الكولاجين في بشرتي.

أفضل التمرينات الرياضية هي تلك الخاصة بشدّ البطن والأرداف. ومن تجربتي الشخصية، أعرف أنه من الصعب جداً أن تخصّصي وقتاً لممارسة الرياضة في برنامج العمل المزدحم. ولذلك، فالحل يكمن في أن تكوني نشطة داخل منزلك. لست بحاجة للذهاب إلى الصالة الرياضية، فهناك الكثير من التمرينات المنزلية الممتعة والمفيدة في آن معاً. واليوم، وبفضل وسائل التواصل الاجتماعي، أصبح بإمكان المرأة متابعة صفحات الرياضة وتحويل عناصر معينة في المنزل  إلى معدات رياضية مشابهة لتلك الموجودة في الصالة الرياضية.

بالنسبة لإطلالة لون الشعر التي أفضلها، أعتقد أن مزيجاً من الأسمر والأشقر سيكون جيداً، لكن عادة ما يعتمد الأمر على الموسم. ففي الصيف، مثلاً، أحب القليل من اللون، في حين أميل إلى السمرة في الأوقات الأخرى.


تعليقات