نصائح للوقاية من الشمس
تعتبر كريمات الوقاية من الشمس لمكافحة الشيخوخة خياراً جيداً بفضل خواصها المضادة للأكسدة
تعتبر كريمات الوقاية من الشمس لمكافحة الشيخوخة خياراً جيداً بفضل خواصها المضادة للأكسدة


تعرفي على نصائح Noella Gabriel مديرة تطوير المنتجات والعلاجات في Elemis حول كيفية الوقاية من أشعة الشمس في صيف الخليج الحار، نجحت Noella بفضل خبرتها المتخصصة ومهاراتها العملية بتعزيز مكانتها الرائدة في قطاع المنتجعات الصحية والعناية بالبشرة.

  • تعتبر القدمان من أكثر المناطق التي تحتاج إلى مساعدة خبراء للتمتع بمظهرٍ جميل وصحي خلال الصيف، لذا أنصح بزيارة المنتجع الصحي للاستمتاع بجلسةٍ علاجية خاصة بالأقدام، حيث بالإمكان الحصول على تقشير كامل للقدمين.
  • تتعرض الشفاه للحروق الشمسية بشكلٍ سريع ولا تبدو جذابة عندما تتقشر أو تكون جافة، لذا لا بدّ من توضيب كريم خاصّ في حقيبة السفر دائماً لحماية الشفاه والحفاظ على ترطيبهما.
  • يؤدي ارتفاع درجات الحرارة خلال أشهر الصيف إلى تعرّق الجلد في المناطق العلوية والوسطى الخلفية، الأمر الذي يؤدي بدوره إلى ظهور حب الشباب والبثور المخفية تحت الجلد. لهذا أوصي بتغيير غسول الجسم إلى نوع طبي يحوي مطهراً بنسبةٍ أكبر يعقم الجلد ويزيد تدفق الزيت ممّا يغذي المنطقة المعرضة للإصابة بأية مشاكل.
  • كريمات الوقاية من الشمس لمكافحة الشيخوخة: هناك نوعان من كريمات الوقاية من الشمس، أحدهما لا يضمّ سوى معامل حماية من الشمس منخفض وغير فعال، وآخر يضمّ مكونات علاجية للعناية بالبشرة عبر ترطيبها بشكلٍ مثالي وتغذيتها وتأمين الحماية الضرورية لها. وتعتبر كريمات الوقاية من الشمس لمكافحة الشيخوخة خياراً جيداً بفضل خواصها المضادة للأكسدة.
  • الرشاقة / التخلص من السيلوليت: يشجع منتجع إلميس عملاءه على فرك الجسم بالفرشاة يومياً مع تطبيق زيت أو كريم التدليك المناسب لكلّ منطقة استناداً إلى الوقت المحدد خلال اليوم. فعملية التدليك باليدين مفيدة وفعالة للغاية؛ حيث تنشط الدورة الدموية والتصريف اللمفاوي وتحسن لون وملمس البشرة.
  • الشمس والبشرة الحساسة: يمكن أنّ تكون الشمس سبباً بحساسية البشرة، لذلك على الأشخاص الذي يعانون من هذه الحالة عدم تعريض وجههم للشمس دون حماية جيدة، كما يعتبر ارتداء قبعة بشكلٍ دائم أمراً هاماً أيضاً.
  • قواعد الحمام الشمسي: لا يفضّل أخذ حمام شمسي في منتصف النهار، بل يعتبر الصباح الباكر أو منتصف فترة ما بعد الظهر الوقت الأمثل للحصول على تألق صحي للبشرة دون التعرّض لحروق.
  • الحروق الشمسية: تعتبر الإصابة بالحروق الناتجة عن نقص الحماية اللازمة من أكثر علامات تضرّر الجلد شيوعاً في فصل الصيف، ومن المؤكد أنّ الإصابة بالحروق الشمسية تعني إيقاف حمامات الشمس بشكلٍ نهائي، ليتحول التركيز الآن نحو الحدّ من احمرار وتضرّر الجلد والعناية به لمنع ظهور التقرحات وحصول التقشير وما إلى هنالك من أعراضٍ أخرى. ويمتلك الحليب والزيت خواصاً رائعة عند تطبيقهما بعد التعرّض للحروق الشمسية بفضل قدرتهما على تجديد خلايا الجلد بأسرع وقتٍ ممكن.
  • خطوط السمرة غير المتساوية: يكمن الحل في التسمير الذاتي، عبر تطبيق القليل من مستحضرات السمرة في المناطق الوردية لمساعدتها على الاندماج بسرعة مع باقي مناطق الجسم ذات اللون الأسمر الذهبي.


تعليقات